الأحد، 20 أبريل 2014

أسماك سامة تضاهي بخطورتها الأفاعي والعناكب


أسماك سامة تضاهي بخطورتها الأفاعي والعناكب



 



البعض يغيب عنه أن المخلوقات السامة ليست فقط  الأفاعي والعناكب والنحل والدبابير وربما بعض الضفادع، لكن هناك أيضا كائنات بحرية خطرة ، حيث توصل العلماء مؤخرا إلى أن «سمكة السلور» تضاهي هذه المخلوقات والزواحف سما.
ونقلا عن جريدة ” القبس” فقد ذكرت وكالة يونايتيد برس انترناشيونال (يو.بي.أ) ان الباحث في جامعة ميتشيغان جريمي رايت اشار الى وجود اكثر من 1600 من هذه الاسماك السامة ايضا، اي اكثر مما كان يعتقد سابقا بكثير.
وقال رايت ان هذه الاسماك الموجودة في مياه اميركا الشمالية تستخدم سمومها من اجل الدفاع عن نفسها ضد الاسماك الاكبر والاشرس منها، مشيرا الى ان السموم التي تنفثها قد تكون قاتلة ايضا للانسان.

واضاف رايت ان العلماء ركزوا جهودهم على الافاعي والعناكب السامة، لكنهم تجاهلوا بشكل كبير الخطر الذي تمثله هذه الأسماك في قاع البحر، موضحا ان الغدد السامة لهذه الاسماك موزعة على طول عمودها الفقري وزعانفها وان سمها يؤثر على اعصاب المهاجم او الطريدة ويفتت خلاياه الحمراء ويسبب له ألما كبيرا جدا وتشنجا في العضلات وفي الجهاز التنفسي.

المشاركات الشائعة

أرشيف المدونة الإلكترونية