الثلاثاء، 17 يونيو، 2014

اصطياد حوت نادر يزن 2 طن بالعين السخنة



اصطياد حوت نادر يزن 2 طن بالعين السخنة






تمكن صيادون يمدينة السويس من صيد سمكة حوت كبيرة تزن 2 طن بمنطقة العين السخنة السياحية.  
وأشار طاقم سفينة الصيد "سيد مايلو" البالغ عددهم نحو 27 صياد الذين قاموا بصيد السفينة وانتشالها من مياه البحر الى صعوبة انتشال السمكة نتيجة ثقل وزنها، حيث تسببت في ثقل السفينة أثناء إبحارهم للعودة بها الى ميناء الأتكة بالسويس.
وعثر الطاقم على السمكة أثناء قيامهم برحلة صيد لمدة أسبوعين وهي من نوع "زيفا".
وقال أشرف محمد مايلو مالك السفينة أن السمكة ليست من الأسماك ذات السلوك العدواني، موضحا أنها نادرا ما تهاجم البشر وأنها من النوع المسالم وتتغذي علي الأسماك .
وأشار مايلو الى أنه قام بنقلها علي سيارة ثلاجة بواسطة ونش عقب بيعها الى أحد تجار الأسماك.
فيما ذكر طلعت بدير وكيل ملاك سفن صيد بميناء الأتكة أن معهد علوم البحار لم يقوم بتشريح السمكة، مؤكدا أن الصيادين لم يقوموا باخطار المعهد لعمل دراسة خاصة أن السمكة من النوع النادر ووجودها في مثل هذه المنطقة ربما يبشر بتغيرات مناخية .
وأكد الدكتور محمد شكري أستاذ علوم البحار بالمعهد القومي لعلوم البحار أن السمكة ربما تكون ضلت الطريق لأن الحيتان تعيش في المحيطات وليس في البحار، متوقعا أن تكون ضلت طريقها من المحيط الهندي الي البحر الأحمر ثم الي خليج السويس التي تعتبر مياه ضحلة غير مناسبة لحياة الحيتان.
وقال "يجب التشديد علي الصيادين من الجهات المعنية في حالة صيد مثل هذه الأسماك وإعادتها الي أحواض مائية وإخطار الجهات العلمية المختصة بأقصي سرعة لإعادتها الي المحيط خصوصا أن الحيتان أوشكت علي الانقراض وتستوجب الحماية".

المشاركات الشائعة

أرشيف المدونة الإلكترونية