السبت، 3 مايو، 2014

طرق جمع الخيط في مكينة صيد السمك

طرق جمع الخيط في مكينة صيد السمك.........



 هناك طرق عديدة لجمع ولف الخيط في مكينة صيد السمك وسأقوم بطرح 3 طرق صالحة وسهلة

لكن قبل البدأ هذه طريقة ربط الخيط في المكينة :
  

الأن مع الطرق :

الطريقة الأولى :
هي أن تضع المكينة في القصبة ويكون معك شريك في عملية الجمع دوره يمسك بكرة الخيط بيد و يظغط قليلا عليه بأصابع اليد الأخرى مع إستعمال أي شيئ يمكن أن يساعده لكي لا يجرح أصابعه كقطعة من ورق أو قماش
وأنت تقوم بلفه في المكينة عادي كأنك تسحب سمكة عالقة في السنارة.

الطريقة الثانية :
في عدم وجود شريك ليساعدك, تقوم بتركيب المكينة في القصبة تمرر الخيط من حلقات القصبة تربطه في المكينة وتضع بكرة الخيط في دلو أو سطل مملوء بالماء أو اذا كنت في مكان الصيد ممكن تضع البكرة في الحفر المملوئة بالماء  وتمسك القصبة بيد مع الضغط بالأصابع على الخيط وإستعمال قطعة قماش أو ورق لتجنب خدوش في أصابعك وتبدأ بلف دراع المكينة وجمع الخيط باليد الأخرى.

الطريقة الثالثة :
تحتاج الى كتاب كبير أو مجلد تمرر الخيط بين صفحاته وهو في حالة الإغلاق وتبدأ بالجمع كما في الطريقة الثانية مع تركيب المكينة في القصبة لتتمكن من جمع الخيط بسهولة.



كل هذه الطرق صالحة وفعالة لكن مع مراعاة عدم ملأ المكينة كثيرا لكي لا تقع في مشكل تشابك الخيط وكذالك يجب وضع خيط كافي ليس قليل وهذا يساعد على خروجه في حالة كنت ترمي الطعم لمسافة بعيدة.

وهذه صورة توضح الشكل الصحيح للخيط في المكينة.


والسلام عليكم .


المصدر: مدونة تقنيات الصيد بالقصبة http://techniquepeche.blogspot.com/#ixzz30evdXkmT

تعلم صيد الجلب - من البداية الى النهاية



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تعلم صيد الجلب - من البداية الى النهاية ............
اليوم سوف نحكي عن طريقة الصيد بلجلب وطريقة سحب الخيط 
الجلب يصلح بلصيد من الشاطئ - والكسارة - والقارب - السقالة 
وهو محبب لدى الكثير من الصيادة مثلي هههههههه لانه يعطيك ذاك الاحساس الجميل في الصيد ومتعته 
والجلب يأتي بأنواع ولكن النوع المستخدم بكثرة هو هذا الجلب 
واسمه جلب الطارة 
وهومن مصنوع طارة بلاستكية ويأتي لها الوان واحجام تأتي مشطوفة من طرف والطرف الاخر عادي 
الرمي به جد سهل ولكن مع شوية تمارين بسيطة كي لا تؤذي نفسك اوالاشخاص الذين بلقرب منك 







اولا استعمال الجونتي - القفازات - شئ ظروري في التجليب خوفا من حدوث جروح خطيرة لاسمح الله 
واذا كان الجونتي يجعلك تنزعج يفضل وضع شريط لاسق قماش يباع بلصيدلايات وهو يفي بلغرض يتم لف الشريط على الابهام والسبابة والخنصر 

( للضرورة لا تقم بمسك الخيط عند مشي القارب وهو بلماء خوفا من ان يعلق بحجر مرجاني ويحصل حادث لا سمح الله )





تحسس عضات - تنقير السمك 
يتم التعرف على عضات وتنقير السمك عندم يقوم السمك بلضرب بفمه على الطعم والتقاط الخيط وتسقيطه بهذه الطريقة يجعلك اكثر انتباها واستشعار بضرب الاسماك على الطعم 




اتبع هذه الحركات عندي الجر للخيط فهي حركات مدروسة بشكل صحيح ومريح ليديك واكتافك كي لا تتعب 





الحركة المفاجئة هي الحركة التي تصدرها انت برفع الخيط بشكل مفاجئ وقوي عندما تشعر بظرب الاسماك على الطعم 
بمعنى اخر تخيل انك ترى السمكة بمخيلتك الخاصة وهذا مانسميه فن الصيد وهو التخيل انك ترى السمكة ولو انها على عمق 40 متر تحت الماء وشد الخيط بشكل مفاجئ هو الذي يسمح لك بلتقاطها بمهارة ومرونة وخفية بكسر الياء 

--------------
اخراج السمكة بهذه الطريقة قد يؤدي الى حوادث منها جروح بيدك عند انزلاق الخيط - اذا كانت السمكة قوية وكبيرة قد ترميك من القارب وتظربك بذيلها او زعانفها ممى يؤدي الى خطورة عليك - والشئ الاخر هو انه قد تذهب السمك بكل سهولة اتبع تعلمات العمدة هذه ولا تختف هههههههههههههه ما حتروح السمكة عليك ابدا الا اذا الله كتبلها تعيش 



--------------------------------------
عند الصيد لا ترمي السمكة على الجلب والخيط حركتها سوف تشربك الخيوط ببعضها وحينها تجلس ساعة يا صاحبي تفكفك فيها ويجيك النعاس او الغثيان من كثر التدقيق اسئل مجرب ههههههههه 



اعلم ان الله يراك
كتابة وتصوير ورسم jwan

وفي الاخر اغسل الجلب بلماء العادي كي يبقى قوي ولا يتقصف الخيط معاك 

انا عارف انه في صيادة مهرة في المنتدى ولكن للمبتدئين الموضوع جيد ومفيد 

كل ما يخص الصيد والصيادين...........



السلام عليكم
موضوع خاص بالاعضاء الجدد فى هواية الصيد لاستعراض بعض المعلومات الخاصة وارجو اى عضو عنده معلومة يضفها على نفس الموضوع للافادة وخصوصا كل دولة بتختلف المسميات و اماكن الصيد و الأهم من ذلك الخروج مع صياد محترف للتعلم بالخبرة العملية مع النظرى و الله الموفق .

1- طريقه الجرTrolling(أ)
من أهم طرق الصيد الرياضية فى العالم و تعتبر الو سيله الأكثر نجاحا لاصطياد الأسماك كبيرة الحجم أو ما يطلق عليه Game Fish و يستوى فى ذلك الهواة و المحترفين .
و تتلخص هذه الطريقة فى تركيب طعم طبيعى أو صناعى فى نهاية الخيط المستعمل و يجر خلف اللنش الذى يسير في الأماكن المتوقع وجود أنواع معينه من الأسماك فى مياهها . و يراعى في هذه الطريقة استعمال طعم طبيعى من الموجود فعلا فى المنطقة أو طعم صناعى يحاكى الطعم الطبيعى الموجود في مناطق الصيد و خاصة من حيث اللون و الحجم .

2- طريقه التسقيط(ل) Bottom fishing
تعتمد هذه الطريقة على تجهيز خيط فى نهايته سناره أو اكثر و ثقل .
تمارس هذه الطريقة من مركب رابط أو واقف فى مكان مختار بعناية و خبره جانب أو فوق الشعب المرجانية المختلفة و يستعمل الطعم الطبيعى بأشكاله المختلفة فى هذه الطريقة و يختلف هذا الطعم باختلاف نوع الأسماك المتوقع وجودها و لكن يجب أن نتوقع انه من الممكن اصطياد أي سمكه بهذه الطريقة حتى اسماك السطح وهذا استثناء وليس قاعدة .

3- التسويح (ا)Drifting
تعتمد هذه الطريقة على الصيد من المركب بالطعم الطبيعى سواء الحي أو الميت و ترك المركب تسير حسب التيار و الطعم فى الماء و هذه الطريقة لأنواع معينه من الأسماك سواء اسماك السطح أو الأعماق و من أهم مميزات هذه الطريقة هى إننا نقوم بمسح مساحة كبيرة فى البحر و بالتالى تزداد فرص الصيد و أيضا حركة الطعم المستمرة تعتبر من أهم عوامل جذب كثير من أنواع الأسماك.

4- التو شيح(ل)Spinning & Casting
تعتبر هذه الطريقة من أوسع الطرق انتشارا فى العالم و تمارس أحيانا من المركب و غالبا من البر و من أهم عوامل اختيار هذه الطريقة للصيد هى طبيعة المنطقة المحيطة و أنواع الأسماك الموجودة . يستعمل فى هذه الطريقة الطعم الطبيعى و الصناعى فى مناطق معينه .
وهناك طرق أخرى غير منتشرة فى مصر مثل القفز بالطعم الصناعى صعودا و هبوطا Jigging أو الصيد بالفراشات الصناعية Fly fishing و سوف نتعرض لها بإيجاز عند شرح أنواع الطعوم المختلفة .

ادوات و اتواع الصيد ( للمبتدئين)



 ادوات و اتواع الصيد ( للمبتدئين)



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 

للصيادين المبتدئين والذين يتساءلون عن الادوات والمعدات التي يحتاجونها لصيد السمك احببت ان اقدم لكم بعضا من هذه

الادوات والمعدات الاساسية للذهاب في رحلة صيد ممتعة وهي :

1- خيوط نايلون قياس 40-50-60 وطبعاً اللون حسب اختيارك وتباع لدي محلات صيد السمك


2- ميدار ( شص ) وهي قياسات ويفضل من 01 الى 04 نرويجي موستاد 


3- بلد ( ثقل ) وهو رصاص لينزل الميدار بالطعم الى قاع البحر قياس من1 الى 5 ويوجد نوع خراري


4- سنارة مع المكينة أنت كنت تحب الصيد بها وهي أنواع وللشاطئ تكون القصبة طويلة أما للقارب فتكون أقصر ( معلومات مبسطة )


5- مدور وهو نوعين ( راجع الشكل ) لربط الخيط بالثقل وكذلك لربط الميرور وربط السيم


6- مقص اظافر أو مقص عادي لفص الخيط أثناء الترديع
( الترديع تعني طريقة ربط الخيط بالميدار وهي مشروحة بالتفصيل مع الصور بالموقع )


7- سكين وقطعة خشب أو نايلون لتقطيع الطعم عليه


8- منديل ( قطعة قماش ) فوطة لمسح اليد من بقايا الطعم والسمك


9- أداة ( Fish Grip) وهي تعمل على استخراج الميدار من فم السمكة عند اصطيادها


10 - اليزة ( الشبكة ) لرفع السمكة من البحر وخاصة اذا كانت كبيرة نوعاً ما فهي تصبح ثقيلة عند خروجها من الماء فتقطع الخيط احياناً


11- الطعم أما أن يكون طازجاً مثل الأسماك الصغيرة ( الميد - السردين - الزوري - البياح ..الخ أو الخثاق ( الحبار ) والربيان أو الشريب ( السلطعون ) أو الطعم الصناعي ( الميرور ) وهي أنواع كثيرة حسب نوع السمك المراد اصطياده ويمكنك الرجوع لموضوع الميرور بالبحث بالموقع .


12-صندوق لوضع المعدات والأدوات وحفظها


13- حافظة ثلج لحفظ الأسماك أو لوضع العصير والفاكهة ...الخ ( اختياري )


14- مصباح يدوي عند الصيد أثناء الليل للرؤية


وطبعاً الملحقات الترفيهية مثل الفاكهة والشاي أو القهوة وراديو للتسلية وخصوصاً عند طول الأنتظار وشح الصيد ( اختياري )

سمكة البلطي من اسماك المياة العذبة





سمكة البلطي من اسماك المياة العذبة

وصف سمكة البلطى : الجسم منضغط من الجانبين – لونه رمادي يميل للزرقة – مغطى بالقشور ( مثبتة من الأمام وسائبة من الخلف وتظهر عليها حلقات دائرية تدل على عمر السمكة ).
يمكن تقسيم أسماك البلطي إلي مجموعتين :
المجموعة الأولى
و تتميز هذه المجموعة بأن أسماكها تتغذى على الحشائش المائية وتتم فترة رعاية الصغار في عشوش يقوم كل من الذكر والأنثى بحراستها وأسماك هذه المجموعة وإن كانت غير مناسبة للاستزراع السمكي لصغر حجمها إلا أن قابليتها لتحمل درجات من الملوحة يجعلها صالحة في بعض الأماكن خاصة في منطقة بورسعيد حيث تلقى إقبالا من المستهلك ومن أسماك هذه المجموعة البلطي الزيللي (البلطي الأخضر) والبلطي الريندلي والمعروف ببلطي الجوابي وهي أسماك تصل إلي مرحلة النضج الجنسي وهي في أحجام تتراوح مابين 20-25 جرام حيث تصل الأسماك إلي هذا الحجم بعد حوالي 3شهور في المزارع السمكية.
المجموعة الثانية
تتميز أسماك هذه المجموعة باحتضان الأنثى للبيض حتى مرحلة الفقس كما تقوم الإناث و الذكور برعاية الصغار في فمها عند الإحساس بالخطر وتتغذى أسماك هذه المجموعة على الهائمات الخضراء ( الريم ) كما أن معظم أسماكها رمية التغذية وتعتبر أسماك هذه المجموعة من أنسب أسماك الاستزراع السمكي ومن أهم أنواعها الاتي :
1. البلطي النيلي :
يتميز البلطي النيلي بوجود خطوط عرضية و طولية على الزعنفة الذيلية لونها بني غامق والسمكة ذات لون أحمر داكن مع أسود الزعنفة الصدرية تميل للاحمرار مع وجود خطوط تشكل زاوية منفرجة عليها الزعنفة الشرجية ذات 8-10 أشعة ويلاحظ وجود 16-18 شوكة عظمية على الزعنفة الظهرية ذات حواف رمادية داكنة وعدد نتؤات الخياشيم يتراوح ما بين 21-26 نتؤ ويمكن تربيتها في مياه شرب منخفضة الملوحة، حيث تربى مع العائلة البورية بنجاح وتعتبر من الأسماك رمية التغذية ولها القدرة على هضم الطحالب الخضراء والزرقاء، كما يمكن أقلمتها على تناول الأغذية المصنعة على شكل حبيبات تصل إلي مرحلة البلوغ الجنسي خلال 5شهور بوزن 150-200جرام.
2. البلطي الحساني :
يسمى أيضا بالبلطي الأوريا أو البلطي الأزرق، ويميل لون السمكة إلي الأخضر المزرق والبطن لونها معدني فاتح، تحتوي الزعنفة الذيلية على 16 شعاع والزعنفة الظهرية بها 15-16 شوكة ذات حافة حمراء لامعة ويتحمل البلطي الحساني درجات الحرارة المنخفضة حتى 8 درجة مئوية كما يمكن تربيته بنجاح في المياه منخفضة الملوحة تصل الإناث إلي مرحلة البلوغ الجنسي في عمر 4-5شهور بحجم 100-150جرام.
3. البلطي الجاليلي :
يميل لون الجسم إلي اللون الرمادي مع وجود بقع داكنة على الجسم، الرأس أحدب والفم صغير حيث الشفة السفلى رقيقة و الزعنفة الذيلية مخططة بلون أحمر من جزئها الخلفي وغالبا ما تختفي هذه الخطوط. ويتميز البلطي الجاليلي بأن عظمة البلعوم تشبه القلب وتتحمل الأسماك درجات الحرارة المنخفضة وتربى بنجاح في المياه الشروب منخفضة الملوحة. كما تنجح التربية في حقول الأرز وتصل الأسماك إلي النضج الجنسي سريعا بحجم من 80-100جرام.
وتضم اسماك البلطي حوالي 100 نوع تنتشر هذه الأنواع طبيعياً في أفريقيا، و وسط أمريكا حتى المكسيك، و الجزء الشمالي من أمريكا الجنوبية و الهند، و أفريقيا ( نهر النيل ) هي الموطن الطبيعي لمجموعة اسماك البلطي، و الاستثناء الوحيد ظهور بعض أنواع البلطي طبيعياً في منطقة الشرق الأوسط حتى سوريا شمالاً، مع وجود بعض الأنواع في بحيرة طبريا و نهر الأردن.
أما التوزيع الحالي لأسماك البلطي فقد شمل إضافة إلى مناطق التوزيع الطبيعي أمريكا الجنوبية و أوروبا و الشرق الأقصى، إذ نقلت أنواع مختلفة من اسماك البلطي إلى هذه المناطق، و ربيت لأغراض مختلفة مثل السيطرة على الإعشاب و إنتاج الطعوم لصيد اسماك التونة، إضافة إلى إنتاج هذه الأسماك للاستهلاك المباشر.
و لذالك اكتسبت اسماك البلطى أهمية كبيرة في مناطق متعددة من العالم خصوصاً المناطق المدارية، إذ تمتاز هذه الأسماك بمجموعة من الصفات تجعلها مناسبة للتربية في المزارع، و أهم هذه الصفات:
1. إمكانية كبيرة للإنتاج بسبب قدرتها على مقاومة زيادة الكثافة و قدرتها على البقاء في تراكيز منخفضة للأكسجين الذائب في الماء.
2. تتغذى على طيف واسع من الأغذية الطبيعية و الصناعية.
3. مقاومتها للأمراض و الطفيليات عالية.
4. يمكنها أن تنمو في مجال واسع من الملوحة.
5. تمتاز بأنها اسماك جيدة للاستهلاك المباشر و لا تحوي عظام ضمن الأنسجة اللحمية.
طرق صيد اسمك البلطي
من المعلوم انة تتواجد اسماك البلطي على جوانب الانهار و الترع و ليس فى منتصفها و في الاماكن التي يكثر فيها الزرع او اماكن للاختباء و ابتعد عن المياه الجارية فابحث عن منطقه تكون المياه فيها هادئة حيث تتواجد اسماك البلطي .
1-الصيد بالغلة (القمح)
أولا عند أختيارك لمكان الصيد لابد من أن تختار بعنايه الترعه أو المصرف الذى سوف تقوم بالصيد فيه ,ثم بعد ذلك عليك بأختيار المرمى (المكان الذى سوف تضع سنارتك فية ) الذى ستقوم بالصيد فيه ويستحسن أن تقوم بأختيار مرمان أو ثلاثه ثم بعد ذلك تقوم برمى بعض من الغله فى تلك المرامى وذالك لاجتذاب السمك الى هذا المرمى .
2- الصيد بالريم
فى هذة الحالة يجب ان تستخدم سنار مقاس 12 و يكون الصيد بالتسقيط .
3- الصيد بدود الارض
فى هذة الحالة يجب ان تستخدم سنار مقاس 9 و يكون الصيد بالتسقيط .
4- الصيد بالعجينة
يمكن ايضا صيد سمكة البلطي بالعجين حيث يتم اختيار مكان هادى ويفضل الخلجان الصغيرة التى تكون على حواف الترع او المصارف وهى خلجان صغيرة تاخذ شكل نصف دائره ,وذالك لكى تكون حركه التيارات المائية فيها هادئة , ويستخدم فى هذة الحالة سنار مقاس 7 او 8 مع خيط 30 او 35 , ثم بعد ذلك تقوم برمى بعض من العجينة وذالك لاجتذاب السمك الى المرمى الذى سوف تسقط صنارتك بة وذالك يكون بكميات قليله على فترات حتى يتم جذب السمك للمكان وليس بكميات كبيره حتى لا يشبع السمك .
موسم صيد سمكة البلطى
يكون ما بين شهر 3 وشهر11 ماعدا شهر 4 لانه موسم وضع البيض و الاسماك لا تاكل لان الانثى تقوم بوضع البيض و الذكر يقوم بالتلقيح و يقومان بعد ذلك بحراسة البيض حتى يفقس , ويفضل صيد سمك البلطى من بعد شروق الشمس حتى منتصف الليل

بورسعيد..حقوق الصيادين ضائعة بين 4 جهات.........


بورسعيد..حقوق الصيادين ضائعة بين 4 جهات

بورسعيد..حقوق الصيادين ضائعة بين 4 جهات
يواجه الصيادون فى بورسعيد مشاكل تهدد إنتاجية المحافظة من صيد الأسماك، التى أصبحت تكلفة صيدها أعلى من استيرادها، ما أدى إلى انخفاض عدد مراكب الصيد من 1500 إلى 700 مركب.
ورغم أن بورسعيد تحاط من جهاتها الأربع بالمسطحات المائية، حيث يقع فى شمالها البحر المتوسط، ومن الشرق قناة السويس وتفريعتها الشرقية، ومن الجنوب والغرب بحيرة المنزلة، وتحتل مهنة الصيد مرتبة متقدمة بين أبناء بورسعيد، إلا أن مشهد المعروض من الأسماك المستوردة فى أسواق وشوارع المدينة أصبح عادياً، فى الوقت الذى تراجع فيه المعروض من أسماك الصيد المحلى.
ويمثل الصيادين فى بورسعيد جمعيتان، إضافة إلى نقابة لهم تم تأسيسها عقب الثورة كأول نقابة للصيادين فى مصر، لكنها لم تستمر شهرين، وتجمد نشاطها بسبب نقص الموارد المالية، وعجز الأعضاء عن تسديد الاشتراكات، وبسبب الصراع داخل مجلس الإدارة، وفقاً للناشط السياسى طارق مبروك، الذى سعى لتأسيس النقابة.
ويفجر المحاسب عادل أبووردة، رئيس جمعية أصحاب سفن الصيد الآلية، عدة مفاجآت بشأن أوضاع الصيادين والصيد، وأصحاب المراكب بقوله: قطاع الصيد والثروة السمكية يمكن أن يضيف للاقتصاد المصرى مورداً كبيراً، ويوفر للمستهلكين بروتيناً صحياً رخيصاً، بحكم أن مصر تمتلك شواطئ بآلاف الكيلو مترات على سواحل المتوسط والأحمر وبحيرات البردويل والمنزلة والبرلس وإدكو ومريوط وناصر، لكن الواقع الفعلى يقول إن المهنة تنهار بسبب غياب وزارة معنية بالثروة السمكية، كما فى دول العالم وتفرق المسؤولية بين عدة جهات، هى الثروة السمكية، التابعة لوزارة الزراعة، والتفتيش البحرى، التابع لوزارة النقل، وسلاح حرس الحدود، التابع للقوات المسلحة.
ويدلل أبووردة على انهيار قطاع الصيد بقوله: عدد مراكب الصيد لدى أعضاء الجمعية 1500 مركب، تناقص الآن ليصبح 700 مركب بسبب ما يعانيه أصحابها من معوقات وروتين وتكلفة عالية للصيد، ونقص الوقود للمراكب، وأسعار المؤن خلال الرحلة، وارتفاع أسعار الغزول، وأدوات الصيد، وكلها مستوردة، فمثلاً الوقود كمشكلة، توجد فى ميناء صيد بورسعيد محطتان حصتهما اليومية 50 برميلاً، رغم أن الاحتياج الفعلى 945 برميلاً، طبقاً لعدد المراكب وقدرات ماكيناتها، وكل يوم يشهد الميناء معركة على الوقود.
أما الغزول ومعدات الصيد، وكلها مستوردة، فقد تم إلغاء القانون الذى كان يعفيها من الجمارك، فارتفعت أسعارها، رغم أن الجمعية تستوردها، لكن المديونيات تراكمت على أصحاب المراكب ووصلت لنصف مليون جنيه، وأجبرتنا هيئة الثروة السمكية على إقامة دعاوى قانونية على الأعضاء لتحصيلها.
ويضيف أبووردة: متوسط طاقم المركب 10 صيادين، يجب أن يوفر لهم الطعام، خلال رحلة الصيد، التى تستغرق 20 يوماً، ونضطر مثلاً لشراء الخبز من السوق السوداء بـ4 أضعاف سعره، نتيجة أنه غير مسموح للمخابز ببيع الكمية اللازمة لكل مركب.
ويشير أبووردة إلى خلل وأعباء النظام الضريبى قائلاً: قانون الضرائب يعفى المركب الجديد المملوك لفرد لمدة 10 سنوات، لكنه لا يعفى المركب المملوك لأكثر من شريك، إضافة إلى التقدير الجزافى للضرائب، التى تحتسب بواقع 20٪ من إجمالى حصيلة المركب، التى يقدرها مأمور الضرائب، كما يرى، لعدم وجود فواتير لبيع السمك بحكم نظام البيع والمزادات المتبعة فى الموانئ والأسواق.
ويوضح أن تراخيص المراكب موقوفة منذ 1993، وبالتالى كل من يريد تصنيع مركب جديد يضطر لشراء رخصة مركب مكهن أو قديم من أصحابها، حتى وصل سعر الرخصة إلى 100 ألف جنيه، لافتاً إلى أن الجهات الحكومية المسؤولة عن الصيد فى العالم توجد بها وزارة واحدة للثروة السمكية، أما فى مصر فالصياد ضائع بين الثروة السمكية والتفتيش البحرى وحرس الحدود ووزارة البيئة، وفى كل الأحوال الصياد وصاحب المركب يدفعان رسوماً لهذه الجهات، دون أن تقدم له شيئاً، ولو كان لدينا وزارة للثروة السمكية سوف يكون هناك جهة محددة يتعامل معها الصياد، وتقوم بوضع السياسات وتوقيع الاتفاقيات مع الدول المجاورة، بدلاً من أن يلجأ أصحاب المراكب للمغامرة والمخالفة والصيد فى شواطئ أخرى معرضين أنفسهم للخطر.
ويشير إلى أن المراكب الحالية غير مؤهلة للصيد فى مياه المتوسط العميقة، كما أن الملاك غير مستعدين للمغامرة بإنشاء مراكب كبيرة مكلفة للصيد فى المياه العميقة، رغم أنها غنية بالأسماك، وبالتالى فحصة مصر فى المياه الدولية بالبحر المتوسط تستولى عليها إسرائيل واليونان، ويفجر قنبلة بقوله: تخصص منظمة الأغذية والزراعة لمصر حصة صيد من أسماك التونة بالبحر المتوسط، تقدر بـ50 ألف طن، ولا يقوم أحد باصطيادها، لعدم توافر الإمكانيات، ومع ذلك تسجل هيئة الثروة السمكية فى أوراقها أننا نقوم بصيد حصتنا من التونة.
وعن الإنقاذ والأحوال الجوية والأخطار التى تتعرض لها سفن الصيد يقول أبووردة: آخر جهة تصرح للمركب بالإبحار والصيد هى مكتب مخابرات حرس الحدود، والمفترض أن يكون لديهم نشرة بالأحوال الجوية والنوات، مؤكداً أن أى مركب معرض لعطل ما خلال رحلة الصيد، لكن لا توجد جهة أو جهاز محدد منوط به الإنقاذ والتدخل فى حالات الخطر، والأمر يتم بصورة عشوائية، لذلك حدثت كارثة المركب زمزم، ما أدى إلى إهدار دم صياديها، بين الجهات الحكومية المختلفة.
ويكشف أبووردة عن حالة ميناء صيد بورسعيد بقوله: هو الأفضل من حيث المداخل والمخارج، وبه 4 مجارى للسفن، لكنه أصبح نموذجاً للفوضى والعشوائية فى إدارته، وسيطر عليه البلطجية، الذين أقاموا مبانى عشوائية داخله، بل احتلوا المخزن الخاص بهيئة الثروة السمكية، والغريب أن مجلس إدارة الميناء لا يجتمع منذ 6 أشهر، وبحكم عضويتى فى المجلس كلما سألت عن سبب عدم عقد الاجتماع يكون رد الهيئة: لا توجد أموال لتكلفة الاجتماع، رغم أن الهيئة لها موارد من مراكب الصيد ومن عائد حق الانتفاع بالقزقات، ومحطات الوقود، ومصنع الثلج، لكن لا أحد يعرف أين تذهب هذه الأموال.
ويختتم أبووردة: للأسف حصيلة الصيد لا تزيد على 15٪ فقط من المعروض فى الأسواق، و80٪ من الإنتاج لمزارع مقامة على مياه ملوثة، وتغذى الأسماك على روث الحيوانات، وبقايا تنظيف الطيور، كما أن تكلفة صيد السمك فى مصر أصبحت أعلى من تكلفة الاستيراد، والنكتة المضحكة المبكية أن الجمارك تعفى الجمبرى والإستاكوزا المستوردة من الرسوم الجمركية.

طرق الصيد..طرق الصيد البحري..أساليب الصيد البحري..



الأسماك في المياه لها كثير من العادات المختلفة سواء من ناحية مكان المعيشة أو طريقه الأكل أو نوعه و مواسم الهجرة للتزاوج ووضع البيض ورعايته، و بالتالى ما ينطبق على البعض قد لا ينطبق على البعض الآخر - هذا كمبدأ عام له الكثير من الاستثناءات .

من أهم الاستثناءات في الصيد أو يمكن القول من أهم الأسس التى يجب الاتفاق عليها بين الصيادين على الأقل مره واحدة ، هى :

# أي سمكه فى البحر يمكن صيدها بأي طريقه و فى أماكن قد تكون غير متوقعه إطلاقا

يعتبر توقيت الأكل لكل نوع من أنواع الأسماك سواء بالليل أو النهار أو الوقت خلال السنة أو ما يطلق عليه الموسم ، من أهم العوامل التى يجب أخذها في الحسبان .

عند محاولة صيد أي نوع من أنواع الأسماك المختلفة , يجب دراسة كل العوامل مجتمعه حتى تكون محاولات الصيد ناجحة .

الأدوات من أهم عوامل نجاح محاولات الصيد و يجب أيضا أخذها فى الاعتبار



طرق الصيد

1- طريقه الجرTrolling

من أهم طرق الصيد الرياضية Sport Fishing فى العالم و تعتبر الو سيله الأكثر نجاحا لاصطياد الأسماك كبيره الحجم أو ما يطلق عليه Game Fish و يستوى فى ذلك الهواة و المحترفين .

و تتلخص هذه الطريقة فى تركيب طعم طبيعى أو صناعى فى نهاية الخيط المستعمل و يجر خلف اللنش الذى يسير في الأماكن المتوقع وجود أنواع معينه من الأسماك فى مياهها . و يراعى في هذه الطريقة استعمال طعم طبيعى من الموجود فعلا فى المنطقة أو طعم صناعى يحاكى الطعم الطبيعى الموجود في مناطق الصيد و خاصة من حيث اللون و الحجم .

2- طريقه التسقيط Bottom fishing

تعتمد هذه الطريقة على تجهيز خيط فى نهايته سناره أو اكثر و ثقل .

تمارس هذه الطريقة من مركب رابط أو واقف فى مكان مختار بعناية و خبره جانب أو فوق الشعب المرجانية المختلفة و يستعمل الطعم الطبيعى بأشكاله المختلفة فى هذه الطريقة و يختلف هذا الطعم باختلاف نوع الأسماك المتوقع وجودها و لكن يجب أن نتوقع انه من الممكن اصطياد أي سمكه بهذه الطريقة حتى اسماك السطح وهذا استثناء وليس قاعدة .

3- التسويح Drifting

تعتمد هذه الطريقة على الصيد من المركب بالطعم الطبيعى سواء الحي أو الميت و ترك المركب تسير حسب التيار و الطعم فى الماء و هذه الطريقة لأنواع معينه من الأسماك سواء اسماك السطح أو الأعماق و من أهم مميزات هذه الطريقة هى إننا نقوم بمسح مساحة كبيرة فى البحر و بالتالى تزداد فرص الصيد و أيضا حركة الطعم المستمرة تعتبر من أهم عوامل جذب كثير من أنواع الأسماك.

4- التو شيحSpinning & Casting

تعتبر هذه الطريقة من أوسع الطرق انتشارا فى العالم و تمارس أحيانا من المركب و غالبا من البر و من أهم عوامل اختيار هذه الطريقة للصيد هى طبيعة المنطقة المحيطة و أنواع الأسماك الموجودة . يستعمل فى هذه الطريقة الطعم الطبيعى و الصناعى فى مناطق معينه .

وهناك طرق أخرى غير منتشرة فى مصر مثل القفز بالطعم الصناعى صعودا و هبوطا Jigging أو الصيد بالفراشات الصناعية Fly fishing و سوف نتعرض لها بإيجاز عند شرح أنواع الطعوم المختلفة .



الأدوات

من أهم عوامل نجاح الصيد هو حسن اختيار الأدوات المستعملة ، و هذه الأدوات هى :

- الخيط

- البوصة

- الماكينة

- السنار

- الأثقال

- أدوات أخرى مساعده

يراعى عند اختيار الأدوات أن تكون من احسن الأنواع المتاحة فى السوق لإمكان الحصول على احسن نتائج للصيد. لما كانت المنافسة بين الشركات العالمية شرسة و عنيفة ، فان أحسن الأنواع هى أغلاها طالما استعملت فى المكان المناسب و بالحجم المناسب و المتناسق مع باقى المعدات.




الخيط

من أهم معدات الصيد هو الخيط المستعمل و الذى يختلف اختلافا جوهريا باختلاف طريقه الصيد ، فخيوط الجر تختلف عن خيوط التسقيط و التوشيح و أيضا تخانات الخيط تختلف باختلاف طريقه الصيد و نوع الأسماك و الطعم المستعمل .

الفرق الرئيسى بين خيط الجر و التسقيط هو درجه المرونة ، فبينما تحتاج طريقه الصيد بالجر إلى خيوط نايلون أو داكرون بها اقل درجه مرونة ممكنة , نرى انه على العكس من ذلك فيستعمل النايلون المرن فى التسقيط و التوشيح و يستوى فى ذلك سواء كان الصيد بالبوصة و الماكينة أو بخيط اليد .

سمك الخيط أو قوة الشد :

يعتبر استعمال الخيط المناسب فى مختلف طرق الصيد من أهم عوامل النجاح , و عموما يقاس الخيط بطرقتين :

ا- تخانه الخيط بجزء من المليمتر فخيط 25 = 25, من المليمتر و خيط 70 = 70, من المليمتر و هكذا .

ب- قوة الشد : مع التقدم العلمي فى مختلف المجالات اصبح الخيط يصنع من مركبات حديثه ارفع من السابق و بنفس قوة الشد السابقة ، بمعنى ان الخيط 70 كان يساوى 50 رطل و الآن نفس قوه الشد يمكن الحصول عليها من خيط سمكه حوالى 65, مم .

أهميه هذا الأمر راجع إلى ضرورة استعمال الخيط المناسب مع البوصة المناسبة و الماكينه ايضا حيث ان كل منهما مصمم على قوة شد معينه و ذلك للحصول على احسن نتائج ممكنة فى الصيد .

لكل طعم صناعى حركه مدروسة تحت الماء و هذا هو الفرق الرئيسى بين انواع الطعم الصناعى المختلفة , و ايضا الخيط له وزن معين تحت الماء و بالتالى فان استعمال خيط سميك على طعم صناعى صغير أو غير مناسب يجعل حركه الطعم غير طبيعية و بالتالى نتائج الصيد تكون غير مرضيه تماما .

كمبدأ كلما استعمل الصياد ارفع خيط ممكن و مناسب لطريقه الصيد و الطعم المستعمل و الاسماك الموجودة ، كلما حصل على نتائج ممتازة فى الصيد .

صيانه الخيط :

الخيوط سواء النايلون أو الداكرون تحتاج إلى صيانة دوريه على فترات متقاربة و خاصة المستعمل فى المياه المالحة ، فكل خيط له حد أدنى من الرطوبه و المفروض المحافظة عليها و إلا تعرض الخيط للقصف نتيجة للجفاف و من الضرورى غسيل الخيط بعد كل رحله صيد على الاقل و حفظه فى مكان مظلم و رطب أما الخيوط القديمة فيجب التخلص منها فورا حتى لا يصاب الصياد بالاحباط نتيجة كثرة انقطاع الخيط اثناء الصيد . تأثر الشمس و الاشعاعات الصادرة منها على الخيوط و ذلك من الاسباب التى تدعو إلى الاهتمام بالخيوط المستعملة و خاصة فى الجر فى البحر . عقب كل موسم يجب قلب الخيط على الماكينه - اذا كان المتبقى منه يسمح - و حسب حالته أو يتم استبداله بخيط جديد .

يجب دائما فى الجر مراعاه ملاحظات الشركات المنتجة للطعم الصناعى من حيث قوه الشد أو تخانه الخيط المستعمل و ذلك للحصول على احسن النتائج . كما يجب فى حاله التسقيط أو التوشيح ، مراعاة تخانه الخيط مع نوعية الارض فى قاع البحر و كذا طبيعه ألاسماك الموجودة من حيث السكنى داخل الجحور أو كونها من الاسماك العائمة .

للأسماك التى تعيش داخل الجحور يجب استعمال خيوط سميكة و قويه فى اصطيادها و ذلك لعدم اعطائها الفرصة فى الهرب إلى داخل الجحر ن بعكس الاسماك العائمة فهى تعتمد اساسا على مهارة الصياد .

البوصة Rod

من الأدوات التى لا غنى عنها للصياد هى البوصة المستعملة فى الصيد ، و هى إما طبيعية كالبوص البلدى أو الهندى أو صناعية من الالياف الزجاجية أو الجرافيت المخلوط بالالياف الزجاجية أو اى مواد مصنعه حديثا .

ولاشك ان إدخال مواد جديده فى تصنيع بوص صيد ألاسماك قدّم للصيادين خيارات واسعه تلائم كافه طرق الصيد و عاونهم ايضا فى زيادة درجه الاستمتاع بالنسبة للهواة و الانتاجية للمحترفين .

أختيار البوصة الانسب لطريقة الصيد تعتمد على مكوناتها من مواد مستعمله ، حلق أو عجل و كذا قاعدة الماكينه و يد البوصة .

تعتبر هذه المكونات المختلفة من أهم العوامل لتحديد درجة جودة البوصة و ايضا ثمنها .

كيف تختار البوصة الملائمة ؟

اختيار البوصة يعتمد على عدة عوامل أهمها :

1- طريقه الصيد :

بوصة الجر تختلف عن بوصة التوشيح و ايضا بوصة التسقيط من المركب

ا- بوصة الجر : قويه و درجه مرونتها اقل من بوصة التوشيح و مزوده ببكرات ( عجل ) ينزلق عليها الخيط لتقليل معامل الاحتكاك للخيط حيث ان الخيط يخرج بسرعه كبيره جدا فى الصيد بهذه الطريقة ، ولابد ان يكون اختيار البوصة متوافق تماما مع الماكينه المستعملة و مقاس الخيط المستعمل . يجب ان يكون الثلاثة لهم قوة شد واحدة ( البوصة و الماكينة و الخيط )

ب- بوصة التوشيح :

مرنه ذات اطوال تعتمد على مكان الصيد و هى مزودة بحلقات ملساء متوازنة مهمتها توزيع الحمل على البوصة كلها و ليس جزءا منها فقط و زيادة هذا الحمل على السمكة المصاده . و يعتمد اختيار قوه البوصة على حجم الاسماك التى ترغب فى اصطيادها من المنطقة و كذا الطعم المستعمل سواء طبيعى أو صناعى . يجب ايضا ان تكون البوصة متوافقة مع الماكينه و الخيط المستعمل .

ج- التسقيط :

ج/1 التسقيط من المركب : من المهم ان تكون البوصة قصيرة ما أمكن و قويه و المواد المستعملة فى تصنيعها جيده جدا و يجب نتذكر دائما توافقها مع الماكينه و الخيط و غالبا ما تكون هذه البوصة من الالياف الزجاجية .

ج/2 التسقيط من الاماكن المرتفعة : يقصد بهذا الصيد من اماكن مرتفعه كالكبارى و السقالات بدون الحاجة إلى التوشيح أو الرمي لمسافات بعيدة و قد تعتمد هذه الطريقة على الصيد بالبوصة فقط أو البوصة و الماكينه .

و الصيد بالبوصة فقط يستعمل غالبا البوص الهندى و احيانا البوص الصناعى . و قد اثبت البوص الهندى فعالية كبيره فى هذا النوع من الصيد و خاصة لصيد الاحجام الكبيرة نوعا .

أما الصيد من الاماكن المرتفعة بالبوصة و الماكينه فيفضل ان تكون البوصة من الالياف الزجاجية مع اختيار الطول المناسب .

البوصة الجيدة تمتاز بخفه الوزن و جوده الوصلات و القوه و المرونه و جوده الدلائل ( الحلق أو العجل ) و قاعدة الماكينه .

2- مكان الصيد :

اختيار مكان الصيد يتوقف على المكان الذى تمارس منه هواية الصيد . الصيد من المركب تم شرحه سواء بالنسبة للجر أو التسقيط من المركب و الجديد هنا هو اختيار البوصة المناسبة للصيد من البر ، حسب طبيعة مكان الصيد .

الصيد من الشاطئ الرملى يحتاج إلى بوصة مصممه لقذف الطعم إلى مسافات بعيدة ما أمكن . ذلك للمساعدة على اختيار و تجربة مختلف البقع فى نفس المكان للحصول على احسن نتيجة ، هذا بخلاف الصيد من الشاطئ فى الاماكن الوعرة حيث يكون الهدف هو الصيد حلى حافة الصخور حيث تكثر الاسماك و بالتالى يكون الطول المتوسط هو المناسب اذا كان الصياد يستعمل البوصة و الماكينه أو الكافى لتخطى المنطقة الوعرة اذا كان الصيد العاصى بدون ماكينه هو المناسب للمنطقة .

إذا كان الصيد من الاماكن المرتفعة أو على حافة نهر أو بحر أى الصيد قريب من الشاطئ و تحت الصياد ، هنا يستحسن استعمال بوصة قصيرة مرنه و حساسة فى نفس الوقت لإمكان السيطرة على الاسماك المصادة بسهولة و كذا سهولة استعمال الملقاف فى التقاط الأسماك المصادة .

3- 
مكان الصيد :

من الملائم استعمال البوصة المناسبة تبعا لنوع الاسماك و هل هى من اسماك السطح العائمة أو الاسماك التى تسكن الصخور . فى الحالة الاولى اختيار بوصة مرنه قد يكون من العوامل المساعدة و الملائمة لنجاح الصيد أما اذا كانت الاسماك التى تسعى إلى صيدها من الاسماك التى تسكن الصخور . من الملائم استعمال بوصة ناشفة (HARD ) حتى تساعد على مقاومة السمكة بقوة لمنعها من الاندفاع إلى الصخور .

حجم الاسماك الغالب فى المنطقة يدخل ايضا فى حساب اختيار الادوات الملائمة و منها البوص . لا داعى لاستعمال بوصة أكبر من اللازم و بالتالى ستكون أغلى من اللازم لاصطياد اسماك ممكن صيدها بمعدات اقل كثيرا من المعدات المستعملة و أيضا قد تكون من ضمن اسباب فقد بعض الاسماك مع الأخذ فى الاعتبار أنه غالبا ما تكون المسألة مسأله وقت فقط و سترقد السمكة فى النهاية فى ثلاجة الصياد .

يجب دائما ألا ننسى ان اسنعمال البوصة المناسبة مع الخيط المناسب و أيضا الماكينة المناسبة سوف يعطى أحسن النتائج بأقل التكاليف .



الماكينة Reel

تستعمل الماكينة فى كثير من طرق الصيد سواء من البر أو من داخل البحر و البحيرة و النهر. و هى من الادوات التى تخضع للتطوير المستمر و التى لولاها ما أمكن اصطياد كثير من الاسماك الكبيرة فى كثير من المناطق.

وتعتمد الفكرة الاساسية فى ماكينات صيد الاسماك على خلق مقاومة اضافية محسوبة على الاسماك المصادة مما يساعد على اجهادها و القضاء تدريجيا على مقاومتها إلى ان يمكن صيدها . هذا بجانب الاحتفاظ بالخيط للاستعمال المتوالى بدون مشاكل.

تنقسم اشكال ماكينات صيد الاسماك إلى عدة تصميمات أهمها :

1- الماكينات الأفقية conventional reels : اتفق سوق الهواة المصريين على تسمية هذا النوع من الماكينات بالماكينة الامريكية

2- الماكينات الرأسية spinning reels : يطلق عليها أيضا ماكينة البكرة الثابتة ( fixed spool reel ) حيث أنها تعتمد على دوران حدافة حول البكرة الثابتة لرص الخيط و هى فكرة مأخوذة من ماكينات صناعة النسيج و لذلك يطلق عليها spinning reels و المجال الرئيسى لاستعمال هذه الماكينات هو الشاطئ سواء للتوشيح أو الصيد من على الكبارى و الجسور أو ارصفة الموانى و تستعمل احيانا فى التسقيط من المركب و لكن لا ينصح باستخدامها فى طريقة الجر حيث إنها غير مصممة لمثل هذه الطريقة .

أشكال الماكينات الرأسية ثلاثة :

- ذات الوجة المفتوح open face

- ذات الوجة المغلق closed face

- ذات البكرة المغطاة skirted spool

و تتميز معظم الماكينات الرأسية عن غيرها من الماكينات بأنة يمكن نقل يد الحركة من الشمال إلى اليمين و العكس مما يسهل استعمالها للصياد الاشول أو الذى يستعمل يده اليمنى على السواء بعكس الماكينات الاخرى التى يجب أن تكون مصممة لاستعمال الصياد الاعسر أو الايمن عند انتاجها .



3- ماكينات الصيد بالفراشات fly fishing reels

هى ابسط اشكال ماكينات الصيد و هى تعتبر حامل للخيط أكثر منها ماكينة صيد ولو أن هناك بعض الانواع المتقدمة الاتوماتيكية و لكنها غير منتشرة بين هواه هذا النوع من الصيد نظرا لارتفاع اسعارها.

هذا النوع غير منتشر فى مصر نظرا لعدم انتشار طريقة الصيد بالفراشات و عدم خبرة معظم الصيادين بهذه الطريقة .



# وتختلف استعمالات الماكينات حسب مكان الصيد و الطريقة و كذا الاسماك التى نسعى إلى صيدها .

# يراعى دائما استعمال مقاس الخيط المناسب و المقترح للماكينة فى الكاتالوج لتلافى كثير من المشاكل و الاعطال و خاصة الفرامل .

صيانة و تنظيف ماكينات الصيد

من أهم عوامل نجاح الصيد هو أن تكون المعدات دائما فى أحسن حال و إلا كانت النتيجة الحتمية هى هروب السمكة . و هى غالبا ما تهرب بالطعم الصناعى أو الطبيعى مما يمثل خسارة اضافية على الصياد .

تنظيف الماكينة يجب أن يكون يوميا بعد الصيد و خاصة فى الصيد فى المياة المالحة فيجب غسل الماكينة و ازالة المياة المالحة و مسح الماكينة جيدا بعد الغسيل الخارجى .

السنارHooks

كثير من الصيادين لا يكترثون كثيرا بشكل أو نوع السنار المستعمل فى الصيد و ينصب الاهتمام - ربما - على مقاس السنار. ولكن اذا تقبلنا الحقيقة التى تقول انة لا توجد سنارة واحدة تصلح لصيد جميع الاسماك ، هنا يجب أن نختار الشكل و المقاس المناسب للأسماك المراد صيدها أو على الاقل التى تكثر فى منطقة الصيد .

السنار أيضا يختلف من حيث سمك المادة المصنوعة منها و قوتها و ذلك ايضا حسب حجم الاسماك المختلفة ، بمعنى أنة قد يكون فم السمكة صغير نسبيا بالنسبة لحجمها و كونها قوية و بالتالى من الضرورى استعمال سنارة صغيرة و لكن مصنوعة من مادة سميكة و قوية و يرمز لهذا الصنف من السنار بالرموز X أو XX .

n السنار العادي ذى الملعقة المفلطحة : و يستعمل مع معظم أنواع الطعم و خاصة قطع السمك أو السوبيا أو الجمبرى الصغير و العجين أيضا.

n السنار ذو الذراع القصيرة و العين : يستعمل عادة فى تجهيز السمك للجر و ذلك لإعطاء الطعم حرية فى الحركة كما يستعمل فى تجهيز الخيالات الصناعية.

n السنار بعين : يستحسن استعمال هذا النوع فى التسقيط فى البحر و يستعمل أيضا فى تجهيز السمك للجر و يستعمل فى المعالق المعدنية.

n السنار بعين الابرة : يستعمل اساسا فى تجهيز الاسماك للجر و الاسماك الحية نظرا لسهولة دخوله من فتحة بطن السمكة بدون تهتكات مع ملاحظة استعمال السلك فقط مع هذا النوع من السنار .

n السنار ذو الفتحة الواسعة : يستعمل عادة فى الجر للأسماك ذات الفم الواسع .

n السنار ذات الزور العميق : يستعمل عادة مع الاسماك كثيرة الحركة و التى تقفز من الماء عند صيدها .

n السنار ذو السنان على الذراع : يستعمل مع الديدان و الثعابين و قطع الطعم الطويلة لعدم الانزلاق .

n السنار ذو السن الملفوف إلى الداخل : يستعمل عادة للاسماك التى لا أسنان لها أو أسنانها ليست حادة و سقف الحلق أملس.

n السنار ذو السن الملفوف : و يطلق علية السنار اللطش و يستعمل فى الشرك السنارى و ان كان هناك بعض الصيادين يفضلونة فى التسقيط .

n السنار المزدوج : يستعمل فى تجهيز الطعم الصناعى بمختلف أشكاله سواء الكاوتش أو الخيالات الخشبية أو البلاستكية .

n السنار الثلاثي : يستعمل عادة مع معا لق التوشيح المعدنية و الخيالات الخشبية و البلاستكية بمختلف اشكالها و احجامها.

ملاحظات على السنار المستعمل فى الصيد :

n حاول دائما اختيار أنسب الانواع لكل طريقة من طرق الصيد المختلفة .

n ضرورة الاحتفاظ بمسن ( حجر ) خاص لسن السنار باستمرار قبل الصيد و فى السنار المصنوع من الصلب الذى لا يصدأ ، تسن السنارة حتى لو كانت جديدة

n لا تلمس السنارة باليد اذا كانت ملوثة بالزيت أو الشحم أو كيروسين أو أى نوع من أنواع الوقود البترولى نظرا لنفور الاسماك من هذه الروائح و هروبها.

n احتفظ بالسنار فى مكان جاف حتى لا يصدأ حتى بدون استعمال .

n استبدل فورا أى سنارة ترى إنها غير صالحة أو بدأت تصدأ .

n تذكر دائما أن السنارة هى همزة الوصل بينك و بين الاسماك المصادة ، فلابد من حسن اختيار النوع و ابتعد تماما عن الانواع الرديئة الرخيصة فقد تفقد سمكة العمر بسبب السنارة الغير جيدة .

الاثقال

يستعمل الثقل المصنوع من الرصاص فى كثير من طرق الصيد و خاصة التنسقيط و التوشيح و أيضا فى الجر . فى الجهود المبذولة لحماية البيئة و المحافظة على الثروة السمكية، يتجهه العالم الآن إلى استعمال سبائك من معادن غير ضارة بالبيئة بدلا من الرصاص,

أدوات مساعدة فى الصيد Terminal Tackles

يستعمل الصياد كثير من الادوات و المعدات المساعدة فى عملية الصيد و أهمها :

- المدور

- المشبك

- السلك

- الغمازات و العوامات

- الطائرة

- الغواصات ( الالواح الغاطسة )

- الريش و الشراشيب المختلفة الالوان

- الالوان الفسفورية

- الخرز بأشكاله المختلفة

- واقيات الخيط و السلك

المدور :

يعتبر المدور من أهم المعدات التى لا يستغني عنها الصياد فى أى من طرق الصيد المختلفة و هى تنقسم إلي مداور عادية لها اشكال أيضا مختلفة و مداور رولمان بلى. .

جميع المداور الجيدة لها قوة تحمل معروفة و حسب الشكل و المقاس سواء كانت من المداور العادية أو مداور رولمان البلى.

تستعمل المداور رولمان البلى مع المعالق لسرعة دوراتها و كذا الطعم الصناعى ذو الرأس البلاستيك و ذيل كاوتش أو بدون رأس ايضا لإمكان دورانها و عدم انتظام سباحتها فى كثير من الاشكال و هذا مقصود لجذب الاسماك . استعمال هذا النوع من المداور مع الاسماك الخشبية و البلاستكية ليس له داعى حيث إنها و ان كانت لها حركة مدروسة إلا إنها لا تدور حول نفسها و إلا كان بها عيب يجب اصلاحة . من الضرورى فى اختيار المداور العادية ان تكون من الانواع الممتازة و ليس الارخص ، و ذلك لضمان الجودة و قوة الشد الخاصة بها .

المشبك :

لسهولة وصل و تغيير الطعم الصناعى أو الطبيعى بالمدور نستعمل مشابك خاصة و هى أيضا مختلفة الاشكال و الانواع و بعضها قد يكون متصل بالمدور مباشرة و لكن يفضل النوع المنفصل لإمكان التغير و التبديل بسهولة. و يراعى فى استعمالها نفس المعايير الخاصة باستعمال المداور .

لكل مشبك قوة معينة و يجب استعمال المشبك المتناسب مع المدور فى القوة ، تقريبا . يجب ان تكون القوة متناسبة مع قوة الخيط كما سبق و ذكرنا .

السلك :

يستعمل السلك فى كثير من ألا حيان لتلافى أسنان الاسماك الحادة و التى تقطع الخيط المستعمل . تصنع الاسلاك عادة من سبائك خاصة من الصلب لا تتأثر بسهولة بمياة البحر . أنواع السلك الخاص بصيد الاسماك هى :

- سلك مفرد

- سلك مجدول 7 X 1

- سلك مجدول 7X 1 مغطى بالبلاستيك

- سلك مجدول 19X 1 مغطى بالبلاستيك

- سلك مجدول 7 X7

تستخدم كافة انواع الاسلاك كمقدمة Leader لخيط الجر و كذا مع السنار فى حالةالتسقيط لانواع الاسماك ذات الاسنان أو فى لتدكيك و تجهيز الاسماك الحية أو السوبيا للترولنج . ,أهم الاسماك ذات الاسنان هى الدراك و التونة و البراكودا و القروش و المياس .

فى طريقة الصيد بالجر يتراوح طول المقدمة من 30 سم إلى 20 متر. يجب مراعاة السلك المناسب للخيط المستعمل و يستحسن أن يكون قوة شد السلك ضعف قوة شد الخيط الرئيسى على الاقل بمعنى ان السلك المستعمل مع خيط قوته 50 رطل يكون قوة السلك من 100 : 125 رطل .

يستعمل لتأمين السلك المجدول عادة محابس خاصة Sleeves تختلف مقاساتها حسب مقاس السلك المستعمل كما يستعمل لها أيضا كماشة ضاغطة خاصة crimper لا تؤثر على السلك أو المحبس .

يفضل بعض الهواة استعمال خيط النايلون السميك كمقدمة بدلا من السلك لبعض الاسماك مثل أبو شراع و المارلين و هى اسماك قوية جدا و فمها خالى من الاسنان . و يستعمل فى تأمينها أيضا محابس خاصة و لها أيضا كماشة خاصة لا تؤثر على الخيط النايلون المستعمل.

الغمازات و العوامات :

تستعمل الغمازات فى الصيد بغرض تعويم الطعم المستعمل على عمق معين من المفترض تواجد الاسماك فيه و كذلك كمؤشر للصياد فى حالة ابتلاع السمكة للطعم و محاولة الجرى به.

وهى تختلف باختلاف منطقة الصيد فعند الصيد فوق الشعاب أو الحجارة تستعمل العوامات حتى لا يصل السنار المطعوم أو الثقل إلى الحجارة و يشتبك بها و أيضا للسير بالطعم مع التيار لمسح اكبر مساحة من المياة بحثا عن الاسماك أو الايحاء بالطبيعية كما فى صيد أسماك البلطى مثلا .

تختلف اشكال العوامات و الغمازات باختلاف انواع الاسماك و المواسم و كذا طبيعة المكان . سمكة البورى تحتاج إلى غماز طويل خفيف يعطى الصياد مؤشر سريع و حساس جدا لهذه الاسماك و كذا البلطى فى موسم التكاثر حيث انه يحتفظ بأولاده فى فمه لحمايتهم و بالتالى يلتهب الفم من الداخل و يصبح السمك حساس جدا لأي نوع من المعدن، يوجد أيضا انواع من العوامات مزودة بالثقل لإمكان قذف الطعم لمسافات كبيرة فى الصيد بالتوشيح. و يراعى دائما تناسب حجم العوامة مع الثقل المستعمل و الطعم ايضا .تستعمل العوامات الكبيرة نسبيا مع الطعم الحى للاحتفاظ به قرب السطح و عدم الغوص .

الطائرة : Kite

تماثل الطائرة التى تستعمل فى صيد الاسماك ، الطائرات الورقية المنتشرة بين الاطفال و لكنها تصنع من مواد متينة نسبيا .

فكرتها الاساسية هى الاحتفاظ بالطعم أعلى سطح الماء و هو يتحرك مع حركة الطائرة و يحاكى الاسماك الحقيقية فى حركتها و لهوها على قرب سطح الماء .

الطيور : Birds

هى عبارة عن شكمل يماثل الطائرة بأجنحتها مصنوعة من الخشب أو البلاستيك و هى مكونه من وحدة واحدة أو اكثر و هى تتصل بالخيط الرئيسى ثم تتصل بها المقدمة ثم الطعم المستعمل . و تستعمل الطيور فى الصيد بالجر فقط .

و تعتبر كخيال للأسماك المراد صيدها و تساعد على جذب هذه الاسماك إلى الطعم المربوط خلفها بمسافة من 1 : 2 متر .

قد تستعمل أيضا الذيول الكاوتش ( الاخطبوط الصغير ) فى صنع هذه المقدمات و يتوقف عددها و حجمها على حجم الطعم المستعمل. عادة ما تستعمل الطيور أو الذيول مع الطعم الصناعى و احيانا تستعمل الذيول مع الطعم الحى الغاطس و أيضا مع الألواح الغاطسة قبل الطعم .

تعتمد فكرة الطيور أمام الطعم على حقيقة مطاردة الاسماك بعضها للبعض . من ابرز اشكال هذه المقدمات هى المصنوعة من 4 أو 5 سوبيا كاوتش مربوطة خلف بعضها على شكل سلسلة و فى آخر واحدة منها يركب سنارة و هى أيضا تعتمد على حقيقة أن السوبيا تسبح أيضا فى مجاميع .

ألواح الغطس Diving Boards & Planers :

هى عبارة عن ألواح عريضة مصنوعة من مواد خاصة أو الصلب مهمتها السباحة بالطعم إلى الاعماق و هى تختلف فى اشكالها اختلاف طفيف و لكن فكرتها الاساسية واحدة و هى تعتبر البديل للاثقال و لكن لها مميزات كثيرة عن الاثقال أهمها إنها تعتمد على فكرة طيران الطائرة هبوطا و صعودا . مع الجر تنزل بالطعم إلى الاعماق و فى حالة ابتلاع السمكة للطعم تأخذها إلى أعلى مما يساعد على إنهاك قوى السمكة المصادة و أيضا البعد بها عن الشعاب المرجانية و الصخور و التى عادة ما تتجة إليها اسماك الاعماق .

هذه الالواح من أحسن الوسائل المساعدة فى الصيد لكثير من أنواع الاسماك و خاصة اسماك الاعماق و التى تسكن الشعاب المرجانية و ايضا مع مختلف انواع الطعوم.

للاستعمال الامثل لهذه الالواح فهى تتصل بالخيط الرئيسى عن طريق مدور عادى قوى ثم تتصل أيضا بمقدمة سلك أو نايلون سميك عن طريق مدور آخر (يستعمل مدور رولمان بلى مع المعلقة) ثم فى النهاية يشبك الطعم المستعمل سواء طبيعى أو صناعى .

الريش والشراشيب الملونة و الشرائط اللامعة :

تستعمل هذه المواد كاضافة إلى مختلف الطعوم المستعملة لجذب الاسماك إلى الطعم كما تستعمل أيضا مع السنار كطعم لكثير من أنواع الاسماك المتوسطة و الصغيرة .

الخرز :

الخرز المستعمل فى صيد الاسماك كثير الاشكال و الالوان و منة الفسفورى أو ذى المرايا العاكسة و قد تكون مستديرة أو طولية أو على شكل الزيتونة أو ثلاثية و غيرها .

يستعمل الخرز اساسا داخل الخيالات المصنوعة من الفنيل و كذا السوبيا و الكلاماريا و الاخطبوط الصناعى للفت نظر الاسماك إلى الطعم وايضا لضبط مسافة السنارة داخل الخيال .

هذه الاشياء ، الريش و الشراشيب - الشرائط الملونة و الفسفورية - الخرز ، لا نعطيها فى مصر اهميتها الواجبة ولكن هذه المواد البسيطة لها نتائج مدهشة فى الصيد خاصة فى طريقة الجر .

واقيات السلك و الخيط :

من اكثر الاماكن عرضة القطع فى السلك و الخيط المستعمل فى الصيد هى الجزء المتصل بالمدور أو السنارة . هناك واقيات خاصة لهذه المنطقة المعرضة للاحتكاك المستمر و هى مصنوعة من البلاستيك أو المعدن على شكل طوق مغتوح collar يلف حوله الخيط أو السلك و يقفل بالمحايس السابق شرحها و منها ايضا ما هو على شكل انبوبة و سوستة معدنية مرنة spring tubeيدخل فيها السلك أو الخيط لوقايته .

هذه الواقيات تمنع الاحتكاك المباشر للسلك أو الخيط فى مكان الشد و تساعد على المحافظة علية لمدة طويلة .



الطعم

ينقسم الطعم المستعمل فى الصيد إلى قسمين رئيسيين :

1- الطعم الطبيعى: كمبدأ هام ، يجب استعمال الطعم من الاصناف الموجودة فى المنطقة. هذا مع الأخذ فى الاعتبار انه خلافا لأي مبدأ يمكن صيد أى سمكة بأي طعم فى أى وقت كاستثناء .

2- الطعم الصناعى: اتجه بعض الصيادين إلى تقليد الاسماك و الحيوانات البحرية المختلفة و ذلك لتوفير الطعم المطلوب . بنجاح الطعم الصناعى فى عملية الصيد تطورت هذه الصناعة و اصبح لها قواعد و أصول هدفها الاول هو زيادة حصيله الصيد وذلك بجذب الاسماك إلى هذه الطعوم و الوصول إلى المستوى الذى تسبح فيه السمكة سواء على السطح أو فى العمق .

كثير من الشركات المتخصصة تقوم بدراسه عادات الاسماك و أهم انواع الغذاء بالنسبة لها ثم تقوم بتصميم و تعديل الطعم الصناعى بما يتلائم مع الغرض

يستعمل كلاهما فى جميع طرق الصيد و يتوقف نجاح الصياد على حسن اختيار الطعم المناسب لطريقة الصيد و ايضا نوع الاسماك .

أهم أنواع الطعم الصناعى:

- الاسماك الخشبية و البلاستكية : Wobblers

ويتراوح طول هذه الأسماك الخشبية بين 3 سم إلى 30 سم و يتوقف اختيار الطول المناسب على حجم عدة اعتبارات أهمها حجم الأسماك المراد صيدها و اسماك الطعم المتوفرة فى المنطقة و التى تتغذى عليها الاسماك فى هذا الوقت . وهذه الخيالات تلّون بعدة الوان و تصميمات .

اختلف الأمر بخصوص احسن الالوان المستعملة لهذه الأسماك الخشبية و لكن كمبدأ عام يستحسن استعمال الالوان الباهتة Fade colors فى الصباح الباكر و قبل المغرب و فى الايام التى يكثر فيها السحب ، و الالوان المضيئة Bright colors فى فترة الظهيرة و الايام المشمسة

- الاخطبوط ذو الرأس البلاستكية و الصدفية Big Game Lures : تأتى هذه المنتجات فى الاهميه لأسماك أبو شراع و المارلين و هم أهم الأسماك الرياضية فى العالم. تستعمل هذه الخيالات بنجاح فى صيد اسماك التونه و الاحجام الصغيرة منها ممتازة لصيد الدراك و البراكودا بانواعها فى بعض المناطق و ايضا اسماك البلاميطة الكبيرة نوعا.

الاختلاف الجوهرى بين الاشكال المختلفة لهذا النوع تنحصر فى حجم و شكل الرأس و المواد المستخدم فى تصنيعها و الالوان المختلفة للذيول.

كمبدأ عام - له كثير من الاستثناءات فى عالم الأسماك - تستعمل الاحجام الكبيرة للأسماك الكبيرة الحجم و الاحجام الاصغر لأسماك اصغر حجما و تتراوح اطوال هذه الانواع من 5 سم إلى 50 سم تقريبا.

الرأس : تصنع الرأس عادة من مواد بلاستكية فى الغالب أو من مواد مطاطية( Soft head ) فى بعض الأحيان . بداخل المواد البلاستيكية التى تصنع منها الرأس توضع بعض المواد العاكسة أو المرايا أو بعض قطع الاصداف البحرية و المحارات و ألا خيره هى اغلاها سعرا و أحسنها بلا شك فى الصيد.

فى بعض الاشكال يكون بالرأس عدة ثقوب طوليه تدخل منها المياه و تخرج من الخلف محدثه فقاقيع نفاثةJet قرب سطح المياه، لها تأثير كبير على لفت نظر الأسماك المختلفه من الاعماق إلى الطعم الصناعى .

عموما التجديد و الابتكار وارد دائما فى هذه الخيالات الصناعية

لابد للصياد من دقه ملاحظة ما يحدث حوله دائما و الاستفادة من تجارب الزملاء وذلك لإمكان الحصول على احسن النتائج الممكنة فى الصيد .

- المعالق:

من الطعوم الصناعية التى تستعمل فى الجر و التوشيح ولها نتائج ممتازة مع كثير من الاسماك. تختلف اشكال المعالق و أحجامها وكذا ألوانها حسب نوع الاسماك المراد صيدها.

- الريش:

يستعمل الريش فى صيد بعض اسماك الجر كالبلاميطة و القملة كما يستعمل فى صيد بعض أنواع التونة فى حالة تركيبة على بعض الرؤوس الصناعية. يستعمل الريش أيضا من البر لصيد أسماك البياض الجز و القاروص و الحصان.

- خيال السوبيا:

يستعمل الخيال المشابه للجمبرى لصيد السوبيا بنجاح كبير.




استعمال الطعم الصناعى فى صيد الأسماك


- يجب أولا معرفة الأنواع و الأحجام التقريبية المراد صيدها. يتوقف ذلك على مناطق الصيد و المواسم المختلفة.

- يجب معرفة أن هناك أنواع من الأسماك يكون متوسط حجمها 3 كيلو و أسماك أخرى متوسط الحجم 10 كيلو. حتى فى الأنواع الواحدة كسمكة التونة هناك أصناف منها وزنها 3 كيلو و أصناف أخرى من التونة يصل وزنها فى البحر الأحمر الى 100 كيلو و فى البحر الأبيض الى أكثر من ذلك. يعلم ذلك الصيادين جيدا. المهم اختيار الطعم المناسب هو معرفة أنواع و أحجام السمك المتواجد فى وقت الصيد و مكانه بالتقريب.

- يرتبط حجم الأسماك المطلوب صيدها بحجم الطعم المستعمل ، كلما كانت الأسماك الموجودة فى البحر الآن كبيرة نوعا ما كلما تطلب ذلك استعمال طعم كبير نسبيا.

- حسب الجدول المرفق نجد أن الأسماك الخشبية ( رابالا ) و كذا الأخطبوط و الطعم ذو الرؤوس المختلفة وكذا السوبيا الصناعى ممتازة لصيد كثير من الأسماك و ذلك لأنها تنتج باحجام كثيرة من 3 سم الى 30 سم و على ذلك فى ممتازة لصيد كثير من الأسماك و المهم هو اختيار المقاس المناسب لحجم السمك الموجود فى البحر فى وقت الصيد بالتقريب.

- ألوان الطعم الصناعى أيضا لها تأثير على عملية الصيد. الطعم الصناعى منتج أساسا لتقليد اسماك أو حيوانات بحرية أخرى تتغذى عليها الأسماك كالديدان و الثعابين والأخطبوط و الكابوريا و السوبيا و خلافة ، وعلى ذلك فاستعمال طعم له نفس لون ما يأكلة السمك الآن يكون هو المناسب. فى الشتاء تكثر اسماك السردين و الباغة و ما شابهها و بالتالى فأحسن الألوان هى البنفسجى ، الأخضر ، الأزرق ، الأسود و ما شابه. فى الصيف تكثر اسماك البربونى و الأسماك الملونة و بالتالى يفضل استعمال الألوان الحمراء و الصفراء و الالوان الفاقعة.

- مبدأ آخر بالنسبة للألوان و هو أنه يفضل استعمال أى من الألوان الباهتة فى الصباح الباكر و قبل المغرب و الألوان الفاقعة فى فترة الصباح و الظهر حيث تكون الشمس ساطعة. هذا على عكس الاعتقاد السائد بأن الألوان الفاقعة تلمع احسن فتراها الأسماك احسن.

- يتدخل أيضا فى اختيار لون الطعم الصناعى ، ذوق الصياد و سابق خبرته أو تجربته و مع هذا لو طبقت المبادئ السابقة فلابد لعملية الصيد أن تكون أحسن.

- كل أصناف الطعم الصناعى تستعمل أساسا فى الجر فى داخل البحر

هنا انواع الاطعم الاصطناعية



الخيط النايلون ضد السلك

انظر الى معظم كتب التجهيز للصيد(Rigging) وسترى ان ان كل البورى و الزرقان و معظم الاسماك المستعمله كطعم مجهز بسلك مفرد او مجدول . فى الحقيقة السلك المفرد سريع و سهل فى الاستعمال ، و لكن حان الوقت لظهور كتب جديدة و آراء جديدة ايضا .

من سنوات مضت عندما ظهرت الكتب الحديثة ( فى هذا الوقت ) عن التجهيز لم يكن الخيط النايلون شديد الاستحمال و المقاومه و متعدد الاستعمالات مثل الان . استعمال ملف او بنسة لعمل الوصلات فى السلك كان ايضا سهلا و كذا تخوف الصيادين من استعمال البنسه و المحبس خشيه ان الضغط على الخيط النايلون يضعفه . ولكن بعض الخيوط الحديثه تقدم مزايا و خواص متميزه تبعد هذا الخوف .

اى صياد الان يقوم باستعمال الخيط النايلون حتى الطعم الذى يجهز للاسماك ذات الاسنان مثل الدراك فيمكن استعمال جزء قصير من السلك و باقى المقدمه ( Leader ) من النايلون .

الخيط النايلون اليوم مفضل عن السلك .. لماذا ؟ . بدأ هذا الامر مع الصيادين فى فلوريدا بالولايات المتحدة و صيادى ابو سيف على الاخص حيث الصيد بطريقه التسويح و أجمع الصيادين هناك على ان الصعم المجهز بالنايلون يكون شكله طبيعى اكثر . و ليس هناك فرق ما اذا كان الصيد بالتسويح او الجر Trolling فالنايلون ببساطه يجعل الطعم شكله احسن فى الماء .

الصيادين المحترفين يعلمون يقينا ان مقاس و رؤية المقدمه من اهم الفروق لكى تهاجم السمكة الطعم ام لا . السمكة التى لا تهاجم طعم مجهز يطلق عليها " مكسوفه من المقدمه " Leader - Shy .

عندما تترك الطعم لسمكه لمعاوده مهاجمتها مثلا " Drop Back " فان السمكه المجهزة بالسلك تكون متصلبه الى حد ما و لا تسبح بحركه طبيعيه و ايضا السمكه عند مهاجمتها للطعم ، لن تحس فى فمها كأنه طبيعي فقطعه النايلون فى الفم تبدو طريه و طبيعيه اكثر كثيرا من السلك و هذا ما تحس به السمكه فالمقدمه السلك لا تجعل السمكه تحس احساس طبيعى . النايلون يجعل الطعم يسبح ببساطه مما يساعد على ان تبتلع السمكه الطعم .

كما ان النايلون يجعل الطعم يبدو بشكل احسن ، فايضا النايلون اللأرفع يجعل الطعم يبدو احسن شكلا من النايلون السميك . ولكن الى اى حد يمكن ان نستعمل مقدمة رفيعة Light ؟ بعض الصيادبن يستعمل مقدمة قد تصل الى 40 رطل و فى مسابقات كبيرة و كثيرة جدا نجد ان المقدمه المستعمله مصنوعة من النايلون 100 رطل ، و لاشك ان فرصة اصطياد اسماك اثر و اكبر تزدادجدا باستعمال مقدمه رفيعة و خفيفة نسبيا . ويمكن القول ان الامان يكون مع استعمال مقدمه قوتها حوالى ضعف قوة شد الخيط الرئيسى المستعمل .

- الجمع بين النايلون و السلك :

تزداد فرص صيادى البحار الداافئة فى مقابلة اسماكذات اسنان حادة . اثناء صيد ابو شراع يمكن للدراك مهاجمة الطعم الخاص بها و المجهز بمقدمه من النايلون ولا شك ان فرصة فقد السمكة تصبح واردة لان النيلون يمكن ان يقاوم كثير من الاشياء ليس من بينها اسنان الاسماك الحادة فهذه الاسنان لا يمكن التغلب عليها الا بالسلك .

اذا اشتركت فى مسابقه لاسماك ابو شراع او المارلين ( الاسماك ذات المنقار ) فمن المستحسن ان تلتزم بالمقدمه النايلون و لكن اذا لم تكن كذلك و لم ترغب فى فقد اى من الاسماك من ذوات الاسنان التى قد تهاجم الطعم فانه يمكن الجمع بين المقدمه النايلون و السلك . استعمل حوالى 40 سم من السلك مع تطبيق قاعدة ان الارفع هو الافضل ، أوصل احد الاطراف بالسنار مباشرة باستعمال الملف او المحبس ثم من الناحية الاخرى كوّن عين . من هذه العين يربط الخيط النايلون حسب طول المقدمه المطلوبة و ذلك باستعمال العقدة المناسبة . هذه التجهيزه Rig تعطى الصياد الفرصة للاستفادة من حماية السلك و ايضا مميزات النايلون الانسيابية و بالتالى يمكنك صيد اى من الاسماك المتواجده سواء الدراك أو الحصان أو أبو شراع .

لاحظ بعض المحترفين ان استعمال البنسه المناسبة لعمل الوصلات النايلون لها دخل كبير فى المحافظة على قوة الشد ( المقاومه ) التى عندها يقطع الخيط . استعمال البنسه الخاصه بالخيط ( Mono crimper ) على نايلون قوته 400 رطل لا يؤثر اطلاقا على قوة شد الخيط الاصلية فهو يقطع على قوة تزيد على 400 رطل و من مكان خلاف مكان الضغط او الوصلة .

القرار .. القرار :

انه من الصعب دائما معرفة هل اخترت المقدمه المناسبة من حيث الماده المستعملة و قوة الشد . كما فى كثير من الاشياء فهى تحتاج الى عملية مفاضلة .لاشك ان السلك و الخيط النايلون السميك يستحمل اكثر و لكن فى المقابل لن تحظى بكثير من الهجمات Bites. باستعمال المقدمه الرفيعة او الخفيفة ستحصل على هجمات اكثر بكثير و لكن المقدمه معرضة للقطع اكثر ايضا . معرفة نوعيه الاسماك المتواجدة فى المنطقة التى تصطاد فيها و حجمها من اهم العوامل التى تساعد على اتخاذ القرار المناسب من حيث اختيار المقدمه . حاول دائما موائمه المقدمه و تغيرها حتى تجد التركيبة المناسبه للمكان و ايضا للوقت الذى تصطاد فيه ..

المشاركات الشائعة

أرشيف المدونة الإلكترونية