الأربعاء، 5 فبراير، 2014

     
من عائلة Labridae ورتبة Perci Formes سمك بحري من نوع الفرخ له شفتان غليظتان وأسنان حادة وألوان زاهية. يوجد في البحار المعتدلة والاستوائية حيث يتجمع بين الصخور المرجانية. يتراوح طول السمكة بين 5 سنتيمتراً و2 متر أو أكثر أحياناً.
وهي بشكل مستطيل ونحيفة نسبياً، ولها حراشف كبيرة وزعانف ظهرية وشرجية طويلة وأسنان نابية ناتئة في مقدم الفك والأنواع الصغيرة منها مثل (Thassoma Bifasciatum) تعمل كمنظفة للأسماك الكبيرة مثل الإنقلس والأسماك الأخرى التي تزورها بشكل دوري أما بعض الأنواع الأخرى مثل التوتوج Toutog التي يكثر وجودها غربي الأطلنطي فهي بلون أسمر فاتح أو قاتم ولكن بعض الأنواع التي تعيش في البحر المتوسط تبدو بلون براق.
وعموماً فإن اللون يعتمد على الجنس وعلى العمر.




     
أسماك الشعاب المرجانية: لجميع الكائنات في الشعاب المرجانية تأقلمها الخاص الذي يتعلق بسلوكها الغذائي وترعي أسماك الصبية (دامزل) ما يخصها من حشائش البحروتدافع عنها بضراوة وتطحن أسماك الببغاء قاعدة المرجان لكي تتغذى علي الطحالبثم تفرز سحبا من الكربونات التي لم تهضم والتي تستقر (كأسمنت) فتساعد علي تماسك الشعاب، والأسماك المنظفة من نوع (راس لابرويدز دميريانوس) Labroides Dimidiatus كائنات رئيسية تساعد علي تنوع أسماك الشعاب المرجانية ، وتتمتع الأسماك المنظفة الفردية بمناطق صغيرة خاصة بها (تسمى محطات التنظيف) حيث تزورها أغلبية أسماك الشعاب المرجانية . وتقوم الأسماك المنظفة بفحص سطح الأسماك (العملاء) وخياشيمها وفي بعض الأحيان الفم وتزيل منها الطفيليات والأنسجة الميتة أو المصابة وأيضا المخاط والقشر. وتشاهد أسماك الرأس (اللبروس) ذو الرأس الأحدب (كياينوس أنديولاتوس) والتي تقوم بالنظافة فهي تزيل الطفيلات الموجودة في فم وخياشيم وعلي جلد الأسماك الأكبر مثل الوقار والحداية والباراكودة، وتأتي أسماك القرش والباراكودة (سفيرينيدا) والبياض إلي الشعاب للتغذية علي تجمعات الأسماك بها. ويعتبر سمك الشعور Lethrinus Nebulosus من أهم الأنواع التجارية التي يتم اصطيادها من الشعاب المرجانية ، ومن المعروف أن هذا النوع من الأسماك يتجمع لوضع البيض في موقعين في شمال البحر الأحمر ، الموقع الأول يطلق عليه Jackfish Alley داخل حديقة رأس محمد البحرية . ومن ناحية أخري ظهرت أنواع السمك ثانوية في مصايد سمك الشعور تضم حوالي 30 نوع أكثرها انتشارا كانت أنواع Serranidae و Lehtrindaie . وللشعاب المرجانية الكثير من الأسماك الملونة والأحياء المائية النادرة وبعض أنواع السلاحف المهددة بالانقراض والأحياء البحرية الأخرى مثل الرخويات والطحالب البحرية . ولا توفر الشعاب المأوى للأسماك الاستوائية فحسب، بل إنها تستخدم في كل من المالديف وسريلانكا في بناء المساكن البشرية. تتغذى كثير من حيوانات البحر المتنوعة بحيوان المرجان. ويعوض الفاقد من المرجان عادة نشوء مستعمرات جديدة منه، ونمو المستعمرات القديمة، ولكن في الستينيات من القرن العشرين الميلادي بدأت أعداد كبيرة من نجم البحر، ذي التيجان الشوكية، في تدمير مستعمرات المرجان 
سمكة العقرب Scorpion Fish





وتعرف محليا باسم عقربة البحر وهى سمكة بحرية بشعة المنظر غير نشطة صغيرة الحجم إذ يبلغ حجمها 5-45 سنتمتر في الطول الكلي وتسمى عقرب البحر لأنها تشبه العقرب من حيث الشكل المخيف والمنظر البشع ولسمكة العقرب القدرة على تغيير لونها لتوافق لون المكان الموجودة فيه .

توجد الأشواك السامة على الزعنفة الظهرية والسم يوجد في غدد سمية بصلية الشكل تقع بالقرب من قاعدة الشوكة السامة التي في الزعنفة الظهرية , وعندما يصطدم جسم السمكة بأي كائن حي سواء سمكة أخرى أو إنسان تفرز هذه الأشواك ما بها من مادة سامة في جسم الكائن الذي داس عليها واصطدم بها وغالبا ما تنكسر الشوكة في جسم المصاب وتسبب له آلاما مبرحة وانتفاخ في العضو المصاب مع حدوث تنميل لهذا العضو وقد يؤدي السم إلى حدوث غثيان وتقيؤ شديد وضيق في التنفس وقد يؤدي إلى وفاة المصاب إذا ما تأخر إسعافه ونقله إلى المستشفى . ويوجد من هذه السمكة الخطرة في البحر الأحمر الأنواع التالية :
Scorpaenopsis gibbosa
verrucosa Scorpaenopsis
oxycephala Scorpaenopsis
وأخطرها النوع sp.verrucosa وهو الذي يسمى بالسمكة المتحجرة حيث تشبه في الشكل حجرا خشنا يبلغ طولها 38سنتمترا ولها منظر قبيح ويغطي جسمها نتوءات وتوجد بين الصخور وتأخذ لون المحيط بها وسمها سريع الانتشار وقاتل في خلال ساعات قليلة
أفاد كثير من الصيادين أنهم كثيرا ما يتعرضون للإصابة بهذه السمكة وخصوصا عند مشيهم فوق الشعاب وعند إخراج الشباك تكون عالقة فيها فعند الإصابة بها يقومون بالاتي :

1- جرح مكان الإصابة بموس أو مشرط

2- ربط أعلى مكان الإصابة بقطعة قماش

3- دق كمية من الثوم مع قليل من الملح ووضعه على قطعة قماش نظيفة تربط على مكان الإصابة وتغييرها كل ساعتين

4- إعطاء المصاب سوائل ساخنة وعصير ليمون مع الملح بكميات كبيرة .
يكثر انتشارها في المياه الضحلة بين الشقوق أو الصد وع الصخرية وأحيانا تختفي بدفن نفسها في الطين أو الرمال وتأتي الطحالب وتغطيها , وللسمكة الصخرية ثلاثة عشرة شوكة ظهرية سامة قصيرة وغليظة ولكل منها غدة سمية كبيرة ولها كذلك ثلاثة أشواك في الزعنفة الشرجية وشوكتان في الزعنفة الحوضية والغدد السمية 
 
سمك الكلب نوع من سمك القرش الصغير الذي يعيش في المحيطات. وتوجد منه تسعة أنواع تقريبًا، ويبلغ طول معظمها أقل من متر ونصف المتر. وليس لهذا النوع من السمك عظام. ويتكون الهيكل العظمي من الغضاريف بصورة كلية. ومعظم أنواعسمك الكلب بنية اللون مع وجود بقع سوداء.
وتضع هذه الأسماك بيضها، في أكياس قرنية مستطيلة ذات محاليق عند كل زاوية، تمكنها من التعلق بالأعشاب البحرية. وتعرف الأكياس الفارغة التي تدفعها الأمواج إلى الشاطئ باسم أكياس حورية الماء.
 وأشهر أنواع سمك الكلب المعروفة هي ذات الأشواك، ولها أشواك حادة أمام الزعانف الظهرية، وتوجد على طول شاطئ المحيط الأطلسي، والهادئ بأمريكا الشمالية، كما توجد على شاطئ المحيط الهادئ الأوروبي.

وأسماك الكلب ذات الأشواك طعام مهم في أوروبا، وخاصة في إنجلترا، ويعرف باسمسالمون الصخور. ويجفف جلد هذه الأسماك ويستعمل لدهان الأخشاب، كما يصطادها الصيادون على طول شاطئ المحيط الهادئ الأمريكي لاستخراج الزيت من أكبادها.
 وهناك نوع من سمك القرش يعرف بسمك القرش الناعم، غير أنه لاينتمي لفصيلةسمك القرش هذه.

مجموعة من الأسماك المفلطحة التي لها عينان على جانب واحد. وهي بجسم مسطح ذي حراشف تظهر في بعض الأنواع وتختفي في أخرى، والجسم عادة ملون من الجهة المكشوفة فقط،
ومن الأمثلة على هذه الأسماك: الهلبوت Halibut والتربوت (Turbot) والداب (Dab) وجميعها تعتبر أسماكاً صالحة للأكل ولبعض الأنواع مخالب.
ويعد البلايس من أهم الأنواع وهو موجود في الولايات المتحدة، وكذلك سمك المياه العميقة المفلطح والذي يكثر وجوده في المحيط الأطلنطي، من ما سوشيتس حتى فلوريدا. يصل طول السمكة البالغة إلى مترٍ واحدٍ وتزن نحواً من 7 كيلوغرامات. وهي تقتات بالحيوانات البحرية الصغيرة كالمحار والاربيان (القريدس الصغير).
أما السمك المفلطح الشتوي أو سمك الليمون والسمك ذو البقع الأربعة فيوجد على طول الشاطىء الجنوبي للأطلنطي وفي خليج المكسيك، أما التربوت الماسي فيكثر وجوده في المحيط الباسيفيكي. وعموماً يؤلف السمك المفلطح عائلتي Bothidae و Pleuronectidae
ويمكن صيدها بوسطة الريم عن طريق تحضير الدوربواسطة تقطيع الريم في الماء بكميات كبيرة ثم الصيد عليها بعوام وفسفور ليلا وإطعام ريم في السنارة لكن بكميةكبيرة وذلك بتسريح الغماز من فوق الكوبري مع إتجاة المياة الخارجة من عيون الكبري اي من على ( المشاية) لمن زار القناطر ويعيب هذه السمكة ان لحمها به سفا او اشواك تتخلل اللحم ويلاحظ ذلك في الأحجام الصغيرة منها لكن لحمها لذيذخاصة مقلية ويمكن تخليل هذةالسمكة

 
- المبروكة الزبدية

( لا تختلف في سلوكها عن المبروكة العادية إلاانها تختلف عنها ف الشكل تماما ) رأسها كبير وفمها وعيناها شكلهما غير مألوفان في أسماك النيل جسمها مبطط ودائري ولونها فضي لامع قشوره صغيرة جدا إلا انه في بعض الأحيان يتخلله قشر كبير بعض الشيئ وتجويف معدتها كبير يلاحظ ذلك عند تنظيفها وهناك من يسميها ( السيلفر لحمها طري وجلدها سميك بعض الشيئ إلا أن شكلها جذاب جدا وهيمن الأسماك الوافدة على النيل والتي القت بها وزارة الزراعة للقضاء على الحشائش والنجيليات النامية على حواف النيل    












وهي سمكة يكبر حجمها بشكل بالغ وسريع لونها ذهبي مائل للخضرة أو البني قشورها قوية وكبيرة الحجم إسطوانية الشكل وطويلة فكها العلوي اكبر من فكها السفلي قليلا مقدمة رأسها تكون مبططة بعض الشيئ تتغذى أساساعلى الأعشاب والبوص واوراق النجيليات النامية على حواف وشواطئ النيل شرهه جدا قوية جدا تحتاج إلى صياد ماهر كي يستطيع إصتيادها تعيش في جميع انواع المياة السريعة منها والبطيئة يمكن صيدها إما بإطعام اوراق نبات البوص (الغاب) في السنارة بتدكيكها عدة مرات بسن كبير الحجم يصل إلى 3 او 4 ويستدل على وجودها في المكان اللذي نصتاد فية برؤية اوراق نبات البوص المتدلية في المياة مقطوعة على حافة الماء ويمكن الإستدلال على مكانها ليلا عن طريق سماع صوتها وهي تنهل من العفش والبوص ليلاً وهي من الأسماك الوافدة على النيل والتي القت بها وزارة الزراعة للقضاء على الحشائش والنجيليات النامية على حواف النيل.










سمكه المانتا او شيطان البحر


(سمكة المانتا .. أو شيطان البحر)




  • الموطن

تعيش سمكة شيطان البحر في المناطق القريبة من الشواطئ التي توجد على الجرف القاري أو قرب الكائنات الحية بالشعب المرجانية والطحالب والجزر وأحيانا تتواجد في المياه العميقة . وهي تسبح عن طريق رفرفة زعانفها الصدرية الكبيرة وهي تلاحظ عادة قرب السطح . وسمكة شيطان البحر تسبح أحيانا في مجموعات مفككة وتقضي وقتا كبيرا قرب السطح. وقد لوحظ أن سمكة شيطان البحر (مانتا) تقفز خارج المياه وتعود إليها ومن غير المفهوم علميا السبب وراء هذا السلوك إلا أن البعض ينظر إلى ذلك على أنه أداة لجذب إنتباه ذكور المانتا أو أنه مجرد لهو والبعض الآخر يرجع ذلك إلى إبعاد الأسماك المتطفلة عن جسمها.
الوصف
سمكة شيطان البحر العملاقه لها ما يشبه الجناحان الصدريان وبروزان إلى الأمام في مقدمة الرأس وهما بالواقع امتدادان للزعانف الصدرية مدعمة بالغضاريف . وتتمتع المانتا بفم كبير وعريض جدا مستطيل الشكل وفي نهاية الرأس الذي يحتوي على أسنان موجودة على الفك السفلي فقط .


الموطن
تعيش سمكة شيطان البحر في المناطق القريبة من الشواطئ التي توجد على الجرف القاري أو قرب الكائنات الحية بالشعب المرجانية والطحالب والجزر وأحيانا تتواجد في المياه العميقة . وهي تسبح عن طريق رفرفة زعانفها الصدرية الكبيرة وهي تلاحظ عادة قرب السطح . وسمكة شيطان البحر تسبح أحيانا في مجموعات مفككة وتقضي وقتا كبيرا قرب السطح. وقد لوحظ أن سمكة شيطان البحر (مانتا) تقفز خارج المياه وتعود إليها ومن غير المفهوم علميا السبب وراء هذا السلوك إلا أن البعض ينظر إلى ذلك على أنه أداة لجذب إنتباه ذكور المانتا أو أنه مجرد لهو والبعض الآخر يرجع ذلك إلى إبعاد الأسماك المتطفلة عن جسمها.
الوصف
سمكة شيطان البحر العملاقه لها ما يشبه الجناحان الصدريان وبروزان إلى الأمام في مقدمة الرأس وهما بالواقع امتدادان للزعانف الصدرية مدعمة بالغضاريف . وتتمتع المانتا بفم كبير وعريض جدا مستطيل الشكل وفي نهاية الرأس الذي يحتوي على أسنان موجودة على الفك السفلي فقط .




أصبحت سمكة الشال من الأسماك النادرة في القناطر لسبب ما اجهله لكنفي إعتقادي قد يكون السبب يكمن في انها كانت تظهر مع السدة الشتوية (الجفاف) في شهر 1يناير وإختفت هذه السمكة مع عدة انواع من الأسماك الأخرى بسبب إلغاء السدة الشتوية والتي كان يعقبها زيادة كبيرة في منسوب النيل كانت تأتي بالخير الوفير ,والشال من الأسماك الجلدية التي لا يحتوي جسمها على أية قشور قصيرة تشبة إلى حد ما الدقماق مع فارق انها اقصر ولها ثلاث اشواك في غاية القوة للدفاع عن نفسها وكل شوكة مسننه إحدى هذه الأشواك ظهرية والأخرتان زعنفية على جوانب الجسم حاذر من اشواكها لأنها إذا اصابت شخصا ما تسبب لة الاما مبرحة وإذا إخترقت الجلد لا تخرج إلا بعملية جراحية وإلا فسوف تمزق جلد من يحاول إخراجها بنفسه يمكن صيدها بالدود او بإطعام سمك صغير كالفهد او الراي اوالجلمان وتحب كل انواع المياة وخاصة التي بها أسماك صغيرة.




سمكةٌ نهريةٌ من عائلة Cyprinidae ورتبة Cyprini Formes توجد بكثرة في المناطق الواقعة بين آسيا ومنشوريا والبحر الأسود، وتألف العيش عادةً في المياه الراكدة والأنهار البطيئة الجريان والأقنية والمستنقعات المائية.
يبلغ طول الذكر حوالي 3 أقدام ويزن نحواً من 66 لبرة وتقتات بالنباتات المائية واللافقاريات الصغيرة، وبإمكان هذه السمكة العيش في المياه القليلة الأوكسجين كما يمكنها البقاء حية لعدة ساعات خارج الماء. يتكاثر هذا السمك في الصيف، حيث تضع الانثى كميات كبيرة من البيض، ويمكن أن تقوم الانثى بهذا الأمر عدة مرات في العام الواحد. وبعد أن يفقس البيض، تبقى اليرقانات الصغيرة في الأعماق قريبة من الأعشاب عدة أيام قبل أن تسبح إلى السطح، وهي تقتات أول الأمر بالأحياء المائية الصغيرة، وبعد أربع أو خمس سنوات تبلغ تمام نضجها وقد يمتد عمرها إلى 30 سنة.

هذه السمكة ذات جسم عضلي مسطح، وتوجد منها ثلاثة أجناس مختلفة الأول عديم الحراشف، والثاني له حراشف فقط على جانبي الجسم، أما في الثالث فإن الحراشف تبدو كبيرة الحجم وبراقة.
                                                                                    (سمك الكنعد)
سمكة الكنعد تنحدر من سلالة أسماك التونة وهي من الأسماك الشهيرة والمرغوبة في الخليج العربي
والاسم العلمي ( Scomberomorous commerson
تسمى في بعض المناطق : دراك , ديرك . وهي من الأسماك المهاجرة الباحثة عن البيئة الغذائية الملائمة ، ومصائدها تتوزع على طول سواحل عدة دول . وتتأثر هذه السمكة بدرجة الحرارة والتيارات حيث إنها تهاجر من منطقة إلى أخرى لان تغييرات درجة الحرارة تؤدي إلى اندفاع الماء البارد الغني بالمواد الغذائية من القاع إلى السطح .

وصف سمكة الكنعد :

الجسم مستطيل ومنضغط بشدة وعليها حواف ذيلية حادة وزعانف صغيرة، والزعنفة الذيلية متفرعة، أسنانها ذات شكل مخروطي، وظهرها ملون بالأزرق كقوس قزح، وعليه تموجات عديدة من الشرائط العمودية الرفيعة .

بيئتها البحرية :

تعيش سمكة الكنعد في المناطق الساحلية (تمتد من السطح إلى عمق 180 متر ) ، وتوجد في المياه الساحلية للمحيط الهندي وبحر العرب وخليج عمان والخليج العربي. وهي من الأسماك المهاجرة الباحثة عن البيئة الغذائية الملائمة لها .

موسم التكاثر :

يكون خلال شهر يونيو ويوليو وتبدأ في الظهور بداية شهر سبتمبر حتى نهاية شهر ابريل .

طرق الصيد :

يمكن صيدها بالبوصة ، وبالشبك حيث ان السمك ينزل بالقرب من الساحل بحوالي 300 متر او اكثر وبعد ذلك يتم رمي الشبك بطريقه نصف دائريه حوله ثم يتم سحبه الى الشاطئ .
الوزن المعتاد صيدة: 8 كيلوا جرام اكبر حجم تم صيدة يزن 40 كيلوا جرام
يعرف سمك الكنعد انة يعيش في مجموعات و انك ان صدت سمكة واحدة فانة باذن الله سوف تصطاد العديد منها, ويكون صيدها على سطح البحر ويعرف سمك الكنعد بسرعته في السباحة ويقال عنة انة من سرعتة انة قد يقطع خيط السنارة بسهولة وله اسنان حاده جداً ولذلك ينصح ان تترك  ماكينة الصنارة مفتوحة لتتمكن السمكة من سحب الخيط وعندها تقوم بأغلاق مكينة الصناره تدريجياً و بعد ماتسحب السمكة حوالي 200 متر تستطيع سحبها بسهولة .

وضع البيض وأماكن الحضانة :

تلاحظ ان سمكة الكنعد تضع بيضها في المناطق الساحلية وذلك لان ظهور الكنعد الصغير في الخليج العربي وخليج عمان في فترات متزامنة يدل على أن الكنعد قد أنزلت بيضها في مناطق قريبة .

نسبة الجنس :

تكون نسبة الجنس في كل المناطق حوالي 1:1 للذكر والأنثى .
التغذية :
تتغذى على الفرائس الأولية من الأسماك الصغيرة مثل العومة والبرية والسردين وكذلك الحبار والقشريات والربيان. وهي غالبا تتغذى في النهار ، ونادرا في الليل .

أهمية سمكة الكنعد :

تأتي أهمية اسماك الكنعد على النحو التالي :
- نسبة اللحم القابل للأكل في جسم السمكة هو (76 %).
- نسبة البروتينات من اللحم القابل للأكل هو (20 %)
- نسبة الدهنيات من اللحم القابل للأكل هو(4.4 %)
- نسبة السعرات الحرارية من اللحم القابل للأكل هو (125سعرة حرارية كلوريا )
- قيمة الطاقة من اللحم القابل للأكل هو (523 كيلو جول )

                                                                                       ( قرش الحوت)

  • القرش الحوت لديه فم يميزه بأنه واسع قد يصل إلى 1.5 متر ،ويوجد فيها مايصل إلى 300 إلى 350 صف من الأسنان الصغيرة ،ولديه خمسة أزواج كبيرة من الخياشم.عينان صغيرة في جانبي جهتي الجبهة العريضة ،مسطح الرأس.والجسد لونه رمادي في الغالب والبطن أبيض فيه علامات كبقع بيضاء شاحبة، هذه البقع هي فريدة من نوعها ،والجلد يمكن أن يصل سمكه ألى 10 سم، ولدى القرش الحوت زوج واحد للزعانف الظهرية والصدرية.
في حين أن الزعنفة الذيلية لها شكل هلالي.الفتحات التنفسية توجد خلف العينين.
  • والقرش الحوت ليس سباح ماهر لأنه لا يستخدم كامل جسده ولاتصل سرعته إلا ل5 كيلومتر في الساعة.
  • أكبر عينة ألقي القبض عليها هي ليوم 11 نوفمبر 1947 بالقرب من جزيرة باباوليس بعيدا من كراتشي ،باكستان. كان طوله يتجاوز 12.65 متر ،ويتجاوز وزنه 21.5 طن.
وقد نقلت قصص عن وجود أسماك قرش يصل طولها إلى 21 مترا ،إلا أنها مجرد شائعات وقصص لا إثبات علمي لها.وأنها لا تزال سمكة قرش قصصية.


                                                                                      ( سمك النهاش)

                                                                             



النهّاش نوع من السمك من بين 185 نوعًا من الأسماك الغذائية التي تعيش في المناطق المدارية في المحيط الهادئ والمحيط الأطلسي . ويكثر انتشار أسماك النهاش التي تعيش في نصف الكرة الغربي، حول فلوريدا، وجزر الهند الغربية، والشواطئ الواقعة على خليج المكسيك ومنطقة البحر الكاريبي. ففي المحيط الهادئ تعيش أسماك النهّاش بصفة أساسية حول الجزر المرجانية المدارية وجزر الهند الشرقية والفلبين. وهي تعيش قريبة جدًا من الشاطئ وعادة ما تكون في المناطق الصخرية.وتنمو أسماك النهّاش ليصبح طولها بين 60 و90سم وتتمتع بظهر مرتفع يكاد يكون محدّبًا  إلا أنه مسطح إلى حد ما من جانب لآخر. وفمها كبير وبه أسنان قوية. وذيلها شوكيّ إلى حد ما. وقد تكون أسماك النهاش ذات لون أحمر أو مائلة إلى الاخضرار أو مقلمة. وغالبًا ما تكون لديها نقطة سوداء على جانبي الجسم.
وبعض أسماك النهّاش خاصة الأنواع الكبيرة قد تصبح سامّة. ومن الممكن أن يسبب أكلها ـ أحيانًا ـ مرضًا قاتلاً يسمى سيجواتيرا. ولذلك لا ينصح باكل الاحجام الكبيرة من سمك النهاش .
هذا وفد تبين من خلال الأبحاث في مستشفى جامعة كوبيو في فنلندا أن الذين يعانون من مستويات متدنية من الفيتامين B12 أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب.و يمكن ان يمدكم تناول وجبة من سمك النهاش الأحمر بثلاثة أضعاف الحصة اليومية اللازمة من الفيتامين B12، إضافة إلى الطعم اللذيذ للسمك المشوي.
طريقة الصيد :
يتم صيد النهاش بالركه والعلاق بخيط سميك لايقل عن70وميدار لايقل عن 05وبالنسبه للركر فيفضل طولها متر.
الطعم المفضل :
الحبار (الخثاق) والروبيان .




                                           (سمك شرغوش)

                                                                                


الشرغوش هو سمكة متواجدة على ساحل البحر الأبيض ولها شبيه سمكة المنوري الاختلاف بسيط بينهم ، ودعا الأبيض الدنيس وSargo، هو نوع من الدنيس الأصلي إلى شرق المحيط الأطلسي والمحيط الهندي الغربي. [1] ويوجد من خليج بسكاي من جنوبا إلى جنوب أفريقيا، بما في ذلك ماديرا وجزر الكناري والبحر المتوسط و (نادرا) على البحر الأسود. أحيانا يتم العثور الأفراد قبالة سواحل المحيط الهندي من جنوب أفريقيا وموزمبيق ومدغشقر، ونادرا جدا ما وجدت في مكان آخر في المحيط الهندي، قبالة مثل سلطنة عمان. سمكة نشطة، وأنها تعيش في منطقة الأمواج، ولكن يمكن العثور عليها أسفل إلى 50 متر.
أنها تستهلك القشريات الصغيرة والرخويات وبعض الأعشاب البحرية والشعاب المرجانية، وذلك باستخدام فكي القوي لسحق قذائف. يمكن للأفراد تصل إلى 45 سم، ولكن متوسط الطول 22.
sargus Diplodus هي المنحرفين مبكر الذكورة، مع الأفراد بدء من الحياة كما الذكور، والإناث تصبح بعض في وقت لاحق.
وصيد تجاريا، مع أخذ ر 3713 في عام 2008. [1] وتربى تربية الأحياء المائية باستخدام تقنيات بعض. يؤكل من الصيد مباشرة أو تسويقها محليا، والجسد الأذواق جيدة فقط عندما الطازجة.
اختير اثنان غواصات البحرية الأمريكية لهذا السمك ذكيا، USS Sargo (SS-188) وUSS Sargo (SSN-583).
Diplodus sargus helenae.jpg
شرغوش (بالإنجليزية: White seabream) و (باللاتينيةDiplodus sargus) ينتمي لعائلة الأسماك en:Sparidae .
                     Blue Fish
            سمك المياس الازرق          
                                                                                          
                                                                           



السمكة الزّرقاء (الاسم العلمي: Pomatomus saltatrix)[1] يعرف أيضا باسم مياس وهو نوع منالسمك، يعيش في معظم بحار المناطق المدارية والدافئة ما عدا شرقي المحيط الهادئ. ويتراوح طوله في الغالب بين 40 و60سم وتزن بين 0,5كجم و 2كجم. وأحيانًا يصل طول السمكة الزرقاء 1,2م وتزن أكثر من 14كجم. يُسْتعمَل كغذاء.
هي سمكة عنيفة ومفترسة وغالبًا تكون جائعة. وتأكل الأسماك الأصغر، وتسبح في مجموعات مائية قد يبلغ طول المجموعة الواحدة منها عدة كيلومترات. وبسبب طعمها ونكهتها الطيبة، فإنها تُعدُّ صيدًا مربحًا لصناعة الأسماك. ويستمتع الناس برياضة صيد السمكة الزرقاء، حيث تُقاتل بشراسة عند تعلّقُها في خطاف الصنَّارة.[2]وصيدها رياضة رائجة وشائعة في الصيف على امتداد الشاطئ الشرقي للولايات المتحدة.[2]




              ( سمك الخباط)







خباط:
الخباط من الأسماك ذو قيمة اقتصادية كبيرة , حجمها كبير يصل إلى 76 سم .
جسمها طويل ,فضي من الوسط مائل إلى الأزرق من الظهر و تتميز بوجود نقط سوداء على جسمها .
تتكاثر الخباط في موسم الربيع و الصيف بين مارس إلى أغسطس.
تتغذى الخباط على أسراب الأسماك الصغيرة و القشريات وأيضا عل الحبار.
يتم اصطيادها بواسطة شباك الصيد , و الخيط وأيضا الحظور .











(  أسماك الخوفعه  )                                                        






خوفعة:
الخوفعة من الأسماك الغريبة الشكل و سهلة التميز, فهي مضغوطة من الأعلى و الأسفل مما يجعل شكلها نحيف و لها عينين في جنب واحد(الجانب الأعلى), لونها بني داكن بها بقع سوداء مما يجعلها في غاية التمويه عندما تختبئ تحت التراب .
لا يتجاوز طولها 45سم و تتغذى على الحيوانات القاعية .
يتم عادة اصطيادها عن طريق الخيط و في بعض الأحيان مع شبك الكوفة .
تكاثر عادة في موسم الربيع بين مارس و أول يونيو.

المشاركات الشائعة

أرشيف المدونة الإلكترونية