السبت، 22 مارس 2014

الغوص – كيف تستطيع كتم النفس لأطول مده تحت الماء

الغوص – كيف تستطيع كتم النفس لأطول مده تحت الماء

الغوص – كيف تستطيع كتم النفس لأطول مده تحت الماء

كيف تستطيع كتم النفس لأطول مده تحت الماء من أهم القواعد الأساسيه في بداية التمارين الخاصه للبقاء تحت الماء لأطول فتره ممكنه مع كتم النفس هي :
أولاً : ممارسة رياضة الجري لمسافات طويله:
كشفت دراسة تشيكية أعدها المعهد الطبي عن حقائق جديدة حول رياضة الجري من بينها أن الجهاز التنفسي يفيد من الجري بصورة كبيرة، حيث تصبح عضلات الرئتين أكثر قوة والأنسجة أكثر فعالية، ما يمكن من دخول كميات أكبر من الأوكسجين وطرح ثاني أوكسيد الكربون ليفيد من تلك العملية الجسم خاصة الدماغ.
ثانياً : ممارسة رياضة السباحه الحره لمسافات طويله أيضاً..
تدل البحوث الصحية والرياضية على أن ممارسة السباحة لمدة نصف ساعة يوميا، تخفض من ضغط الدم وتقوي القلب وتقلل من معدل الكلسترول في الدم كما تزيد من كفاءة الدورة الدموية .
وكما هو معلوم أن حركة الجسم وكذلك سرعة نبضات القلب تلعبان دوراً مهما جداً في عملية إستهلاك الأوكسجين الموجود بالجهازالتنفسي فكلما قلت الحركه قل الإحتياج للأوكسجين (وذلك لأن الأنسجه العضليه تستهلك الأوكسجين خلال حركتها)..
وكذلك كلما إستطعت التحكم بعدد نبضات قلبك كلما قل استهلاكك للأوكسجين(وذلك يحتاج لتدريب خاص)
تنبيهات:
1-لا تبقى تحت الماء لمده أطول مما يمكنك تحمله, خصوصاً إذا كانت تعاني من مشاكل في التنفس,فذلك يتسبب بمشاكل صحيه خطيره للشخص.
2-يجب على الشخص أن يكون على درايه كامله بالمشاكل الصحيه المصاحبه لعمليه كتم النفس وتأثيراتها على الصحه الشخصيه,وكذلك محاوله تجنب حدوث مثل تلك المشاكل.
3-لا تعرض حياتك للخطر بمحاولتك لإطالة كتم النفس فوق ماتحتمل,لذلك عندما تشعر بالإحتياج للأوكسجين إصعد فوراً..حيث أنه لاينصح بإطالة كتم النفس لفترات طويله جداً فذلك يسبب مايسمى ب shllow water) blacout) أو إغماءة المياه الضحله.
4-لاتقم بهذه التمارين وحيداً مهما كانت الظروف.
5-لاتقم بأخذ عدة أنفاس عميقه قبل الغطسه الحره,فقد ثبت بأن ذلك يتسبب بنضوب كمية ثاني أوكسيد الكربون في الجسم ممايؤدي الى أضرار عديده منها الإغماءه أو الإختناق..
وهذه ست خطوات سوف تسطيع من خلالها بإذن الله للوصول الى أكبر مده ممكنه لكتم النفس تحت الماء :
أولاً:
يجب عليك في البدايه الوصول الى حاله من الإسترخاء والتركيز وتعتمد تلك الحاله بشكل أساسي على الحاله النفسيه للشخص,
فعندما يكون الشخص متوتراً ستزداد عدد نبظات قلبه وبالتالي إستهلاكه للأوكسجين وعكس ذلك تماما عندما يكون الشخص مسترخي سوف تقل عدد ضربات قلبه وبالتالي ستزداد المده المقدره لأخذ النفس التالي.
ثانياً :
خذ نفساً عميقاً,ثم أخرجه ببطء ثم خذ نفساً أخر أعمق من الأول وأخرج جزءاً بسيطاً منه ثم أغطس.
ثالثاً :
حاول التركيز على التحرك بهدوء وبطء داخل الماء بقدر المستطاع.
رابعاً :
عندما تشعر بأنك في حاجه ملحه لإخراج الزفير,حاول أن تخرجه بكميات قليله وعلى فترات متفاوته حسب إستطاعتك..
خامساً :
عندما تشعر بالحاجه الى الأوكسجين إصعد فوراً الى السطح.
سادساً :
يجب أن تتم التمارين فيه مياه ضحله بحيث يكون السطح قريباً نسبياً . وإلا فإنك لاتطبق التمرين بالشكل الصحيح..
كرر هذا التمرين عدة مرات وراقب الوقت بإستخدام ساعة مؤقت,وفي كل غطسه حاول زيادة الوقت قليلاً عن الغطسه التي قبلها..وسوف تنبهر من النتائج..
وبشكل عام فإن معدل حركة الجسم ونبضات القلب داخل الماء يلعبان دوراً أساسياً في المده المقدره للبقاء تحت الماء مع كتم النفس كما ذكرت سابقاً..

المشاركات الشائعة

أرشيف المدونة الإلكترونية